أرشيف الوسم : شعراء ليبيا

حقل الصمت

حقل الصمت

من أعمال التشكيلية الليبية .. مريم العباني كدميةٍ ممتلئةٍ بالقشِّ ممتلئٌ بما هو أنا ، مكدسٌ كأوراقٍ مَيْتَةٍ في زوايايَ البعيدةِ ، أعبثُ بمصيري أشطُبُ وأكتبُ ثم أشطُبُ لأعيدَ البياضَ إلى وحدةِ سوادهِ ، / أرغبُ في أغنيةٍ بتنورةٍ قصيرةٍ تعبرُ الطريقَ وهي ترددُ امرأةً في صدريإلى آخِرِ السيجارةِ / أرغبُ في حصانٍ مجنحٍ يحملُ خرابي إليَّ ويعودُ فارغًا كالخرابِ / أرغبُ في وجهٍ أُلصقُهُ بالمرآةِ لتتوقفَ عن قولِ: ... أكمل القراءة »

في الأحلام

في الأحلام

من أعمال الفنان التشكيلي رضوان الزناتي تأتيني الكلمات في الاحلام ،ليس بشكلها البدائي الذي أكتب به ،بل على هيئة ظلال لأجساد مختفية ، تأتيني على هيئة أطفال اكتشفوا جريمة في الغابة ،/أستيقظ في الليل منهكاً من الكوابيس ،من ضغط ذاكرتي على كل أعصابي ،ليتني اؤمن بذلك ،ولكني أستخف بالأصوات التي تخرج من أذني ،وأعلم أن لاوعيي لديه القدرة على تحطيمي وسحقي ... أكمل القراءة »

الجمل التي تمر عارية

الجمل التي تمر عارية

من أعمال الفنان التشكيلي رضوان الزناتي الجمل التي تمر عارية ،العبارة التي أثقلها الغياب ..ونوافذ من العجز ،العمر الذي يركض في براري الوهم يستيقظ عند بزوغ خصلات الشيب وتجاعيد الأرق ..أسراب من الأسى أنت هنا…وهناك ..تديرين أكرة الساعات التي اعتلها الصدأ ونفث في بابها غبار الذكريات .. أكمل القراءة »

دمية

دمية

من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه. كدميةٍ ممتلئةٍ بالقشِّ ممتلئٌ بما هو أنا ، مكدسٌ كأوراقٍ مَيْتَةٍ في زوايايَ البعيدةِ ، أعبثُ بمصيري أشطُبُ وأكتبُ ثم أشطُبُ لأعيدَ البياضَ إلى وحدةِ سوادهِ ، / أرغبُ في أغنيةٍ بتنورةٍ قصيرةٍ تعبرُ الطريقَ وهي ترددُ امرأةً في صدريإلى آخِرِ السيجارةِ / أرغبُ في حصانٍ مجنحٍ يحملُ خرابي إليَّ ويعودُ فارغًا كالخرابِ / أرغبُ في وجهٍ أُلصقُهُ بالمرآةِ لتتوقفَ عن قولِ: ها أنتَ ... أكمل القراءة »

هذا الصباح

هذا الصباح

  هذا الصباح كنت أود أن أصحو باكرا كرائحة الخبز مع الحساسين والديكة لكنني لم أنم لأصحو كنت منشغلا في فقئ الدمامل التي تغطي روحي كانت حواسي كلها تتخبط كالخفافيش المذعورة من الضوء وقلبي هذا الكلب المدرب جيدا يقف جانبا كما عوّدته ككأس مقلوبة على الرف هناك بعيدا عن السهرة الصاخبة أقسم أن البارحة لم تبرح بعد أكمل القراءة »

عبد الحميد بطاو: أريد أن أشكل شهادة تاريخية لحياتي وحياة الناس

عبد الحميد بطاو: أريد أن أشكل شهادة تاريخية لحياتي وحياة الناس

بوابة الوسط :: عبدالرحمن سلامة.   الشاعر عبدالحميد بطاو وُلد بمدينة درنة الزاهرة 1941، وهو شاعر محب وعاشق للحرف والكلمة ومتيم بحب الوطن، كتب في مجالي الشعر والتأليف المسرحي، وبدأ في كتابة الشعر في مطلع حياته ونشر نتاجه الشعري في معظم الصحف والمجلات المحلية والمواقع الليبية والعربية، وحصل على عدة جوائز منها الجائزة الأولى في الملتقى الأدبي الأول العام 1974 ... أكمل القراءة »

همس المساء

همس المساء

أهَاجَ الشوق أشجاناً و ذكرى فأرسلَهُ الفؤادُ إليكِ شِـــــــعرا و ما مِن عادتي بثُّ اشتيــاقي ولكن ما استطعتُ عليهِ صبرا طوى الآفاق مِن قلبي رسولٌ و قد حمّلتُهُ سِرّاً .. فأســـرى ترافِقُهُ نُجُـــــومٌ مِـن قصيـــدٍ تموجُ تَذلّلاً و تَضــوعُ عِطرا ألاَ فترفّقي برســـــــولِ قلبي وزيدي وَشْيَهُ المنقوش سطرا فإن تاهت ليالينــــــــــا فإنّي بدونك لا أرى للعمرِ عُمــرا أكمل القراءة »

صَارَ قَلْبًا كَبِيرًا..

صَارَ قَلْبًا كَبِيرًا..

مُشْرَعًا عَلَى عَوَالِمِ عِشْقِهَا .. صَارَ قَلْبًا كَبِيرًا.. شُبَّاكُهَا الصَّغِيرُ..!! : كلما تزوَّجَتْ إحداهُنَّ.. كشَّر في وجهِها .. شبحُ العُنُوسَةِ ..!؟ : مُخَاتِلًا تَعَبَهُ.. … والطَّرِيقُ تَلْهَثُ أَيْضًا .. حِصَانُ السِّبَاقِ..! : على صدرِ الفستانِ تضغطُ بعنفٍ.. مَلَاقِطُ الغَسِيلِ .. : مرتديًا نظَّارتي جدِّهِ: ” أنا أرى بعينيهِ .. “ يُفاخِرُ الحفيدُ الكفيفُ ..! أكمل القراءة »

لا شيء غير مركبنا الصغير

لا شيء غير مركبنا الصغير

  لا شيء غير مركبنا الصغير يشدنا إلى حجر البداية   الشعر مركبنا الصغير يا حمالة النبيذ   نرتعُ في مداه نقرأُ طالع فنجان قهوة الليل و نهبطُ حيثُ ملجئنا الأخير برهان طفولتنا النائمة تحت بياض شجرة العنب   نرسمه بدمنا الأرجواني بشغف الحنين إلى يمامٍ كان سجين القفص في أحلامنا   في صمتِ هذا الليل أرى صورتكِ تسمعني و ... أكمل القراءة »

مساء يمعن في النسيان

مساء يمعن في النسيان

  ﻻ تقلق .. المساءات تشبه بعضها وهذا المساء لم يكترث لي لا يعنيني النهار بدسائسه وأخباره الضاجة . أحب الليل أكثر ، لأنه يحمل قلق المسافات على كتفه ويمعن في النسيان يركض ببساطة ، نحو غد ليس موجودا وكٲن الدنيا ملك يديه . ٲحب الليل عندما ينظر إلي وجهه في المراة ويتشبت كثيرا برأيه ، لأنه يرتاح لي أكمل القراءة »

إلى الأعلى