أرشيف الوسم : خاطرة

قدراً.. أيها الوطن

قدراً.. أيها الوطن

محمد علي المبروك قدراً عليك الا ترى الا محيط الظلام .. قدراً ان تعيش في عواصف الأيام .. وأعاصير الأعوام .. قدراً ان تنتابك الكوابيس بدل الأحلام .. قدراً ان تعضك أنياب الحكام . أنياب مسمومة . اوجاعها مذمومة . ذوبت في شرايينك السام . وألهبت مواجعك ضرام . وتذهب عن قومك الأعوام . رماد وهباء . وتكون مساكنهم العناء ... أكمل القراءة »

ليبيا .. حقول الموت

ليبيا .. حقول الموت

محمد علي المبروك ليبيا .. كل ما فيها ينهار .. في عتمة الليل او وضح النهار .. والذي لا ينهار .. حاله حال الاحتضار .. هلاكه هو المسار .. للموت فيها حيوية ونشاط .. وللحياة ركود وأحباط .. لا مقصد ولامنجى ولا صراط .. المنايا تختطف الأبرياء .. بكيد من أشرار جبناء .. او سفهاء .. أصابوا بضرب عشواء .. ... أكمل القراءة »

لا شيء جميل في بلادي ، وهذا المؤتمر الوطني فيها

لا شيء جميل في بلادي ، وهذا المؤتمر الوطني فيها

محمد على المبروك * بلادي ليس فيك شيئا جميل .. ظلمات على الأبصار زمنها طويل ..كل فؤاد ينبض فيك عليل .. يضج وجعا وغليل .. مواطن تعيس ، مهجرا ، او قتيل .. من مؤتمر وطني وحكومات ، للقذافي نسخ وشبه ومثيل .. دماء تتدفق ، من أعناق مدنك الذبيحة .. وصراخ موجع ، من قلوب مدنك الجريحة .. ضاقت ... أكمل القراءة »

على ضفاف الجهل

على ضفاف الجهل

حسين عثمان- بنى وليد على ضفاف الجهل وقفت. لم أجد أى مركب لكي أنجو بنفسي، وأخرج من هدا العالم الملعون. أصابتنى حالة هذيان شديد، عند وصولى هذه الضفاف.. فجأة أفقت ورأيت شاباً يطوى الكتب تحت ملابسه لكي لا تعيره أمه!!، بأقرانه في العمل والذى يملكون ويملكون وهو لايزال على حاله. ورأيت تلك الفتاه وهى تحاول أن تقنع صاحب ماكينة النسخ إن ينسخ لها ... أكمل القراءة »

كتابة

كتابة

  فتحية الحمد بمادا ستكتبين أيتها اليمين .. بمداد الورد أم بمداد الياسمين .. بمادا ستكتبين .. وعلى أي ايقاع ستكون كتابتكِ .. سريع .. رتيب .. أم سقيم .. وبأي صوت ستنطق كلماتكِ .. خرير الماء .. زقزقة  العصافير .. أم نَوح الحَمَام الحزين .. ولمن ستهدين ما كتبتِ .. لحامل المسكِ .. أم لحامل السكين .. اكتبي ما ... أكمل القراءة »

كيمياء

كيمياء

 فتحية الحمد تجدها على خارطة العالم على هيأة قلب كبير .. تتعدد مفاتيحها بتعدد مريديها ؛ فمفتاح أهلها تناغم دقات قلوبهم مع دقاتها ، ومفتاح محبيها الطيب يسبقهم ليعانق طيبها ، ومفتاح أهل الدوق الرفيع الإستئدان ثلاثاً ببابها .. ووحدهم الطغاة لايملكون مفتاحاً لها فيعمدون لكسر بابها .. وعنده يقفون حيث لا مكانة لهم بها ، فكيمياؤهم لا تتفاعل مع ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى