أرشيف الوسم : النص الليبي

ثم ماذا؟

ثم ماذا؟

من أعمال التشكيلي عادل الفورتية — ثم ماذاااا…؟ ثم كم يلزمني من الأنتظار وكم وكم تقتلني الأشياء الباردة وهذا الشتاء الذي يخون الدفء يجعلني أركض ملء الرجف أُلملم ماتنشره على حبائل هذيك من كلمات أعلم أنها ليست لي أدثر بها صقيع قلبي المتهالك وتلك الياسمينة المنتحرة على شفاه البوح تعقد أتفاقا مع المطر لايشملني — ثم ماذاااا…؟ ماذا والكل يتركني ... أكمل القراءة »

خريف الظمأ

خريف الظمأ

البجعة التي أيْقظتني من نذيرِ الوهْم، أربعينية طاهرة، ما زال زغب الشمس يلقّحُ عفّتها، سلام يا وردة الليل وألف قصيدة، مُكْتظٌ بكِ أنا، كالكُحْلِ المُسْرف بعينيكِ المُشاغبتين، أدمنتكِ بحدّةٍ مُتأججة، كامرأةٍ استثنائية جاءت من خارجِ النص، ترقصُ على رُكْحِ اشتعالي، وذاكَ الجدل الذي أنهيتُ به فخامةِ النص، كان طيشٌ من تأويلٍ وإيماءة رحيل، نورس الليل الجريح، أنهكهُ غصن زيتون داكن ... أكمل القراءة »

أشياء..

أشياء..

مصطفى جمعة من أعمال التشكيلية الليبية .. مريم العباني ليتنا سوياً نمتزج  في بوح وردة ونقتبس الهدوء من الظلال ليغني الفيروز بلون العشق ويحلق اليمام حولنا  وفي مسارب الضوء ندفن وحشتنا ونلملم أشياء تخصنا وحدنا ونقول أشياء لا تعني احدا سوانا ونتذكر أشياء تختزن البسمة في مقلتينا  ونحن نختبئ  من درب العمر الزاحف بنا لعله يمر دون أن يرانا ونلتف ... أكمل القراءة »

الأرقـــــام…

الأرقـــــام…

من أعمال الفنان التشكيلي بشير حمودة (الصورة: منتدى التشكيل الليبي). لمن كان السبق للرقم أم للنملة تتساءل حبة القمح : تطرح الأرقام نفسها طواعية بين الأطفال : تتزاوج الأرقام مبكراً و تبقى متفردة : تندفع الأرقام و قد تأبه لضمة و تستكين حرصاً : تجاور الأرقام لا يكترث للأماكن و لا الأزمنة على غير ما يبدو : تتناقص الأرقام عند ... أكمل القراءة »

إيماءات لحظة

إيماءات لحظة

مصطفى جمعة من أعمال التشكيلية الليبية .. مريم العباني أنا..عبارةٌ مُستَنزَفة فقَدت كُلّ معنى ، تاهت بين السطور.. أوقفتها نقطه في لامكان.. فضاعت منها بداية السطر..                      ******** من قال أن العصافير تغني.. من قال أنها تغرد.. أنا رأيت عصفورا يبكي يبكي بحرقة الضياع وكانوا يستمعون إليه بطرب.. ويقولون ما أجمل تغريده..                       ******** انتظرتك حتى ملت عقارب الساعات وعادت ... أكمل القراءة »

متاهة..

متاهة..

بصمة وفاء من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي في غَمْرةِ التّيهوالعواصفِ الشاهقةِ تَتفننُ في إخْفاءِ شجَن يتَلمظُ الخافق العَليل تسْكنُ ..على صَدْرهاقِلادةٌ متقَرحة وبصْمة لُعاب صَديء ..وعُمر يتًنفس بحشْرجة. …تثاؤبٌ مريدٌ يتَقيأ الضّجر ويتَفيأُ مراسِمجَنائزية …..لكوكبٍ خرَج عن مدارِ الطوطميةتئِن الفضاءاتُ ملءَ النيازكِ وتتَناولُ الجوعَ أفْواه البراكين…! لنْ تولدَ أثينا  من رحِم ليليث .. وإن تنكّرت الأرض  للتراب .. وجاءت على  ذِكر الأنبياء  بورانا العهْد القديم لن تتعفن  جُثة الخطِيئة. . بل ... أكمل القراءة »

زفرة صائمة

زفرة صائمة

بصمة وفاء من أعمال التشكيلية خلود الزوي. مُنذُ أنْ تحّولتٌ إلى موسِّيقى.. وأنا أبددُ الغُيومَ  بمَلامحي  و يصْعدُ الدمعُ علىَ  سُلمّي .. إلى أعْذاقِ الصّمتِ المُهتريء  في زفراتِ صَائمة.. تُداري الحَطاطَ  بفوحِ الوّرد. . وتُعلقُ على فَم الإيماء  أمْنيةً مخّزمة  لم انتصِر يَوماً في حَربٍ  سوى إخمادِ  غَثيانٍ مُتخَاذل  ولمْ أتعثر.. بمتْراسٍ لاعِجٍ كزُهدٍ. .ناشزٍ  كان ثمِيلة في قَعْر  اللّحن ... أكمل القراءة »

خربشات ملونة 13

خربشات ملونة 13

01 – خلقت هكذا في كل وقت وحين . . متمرد ا أيها الحنين . . تأبي أن تطاوعني ليس لي عليك سلطان مبين . . ستظل تؤلمني ومنك يكون الجرح مكين . . هل لي بصديق أمين أشكو إليه ما قمت بفعل مشين . . متمردا عني ومني تأبي أن تلين سالتك الله ربي سألتك جد الحسين ترفق بحالي ... أكمل القراءة »

يا سيدتي

يا سيدتي

من أعمال التشكيلي الليبي بشير حمودة. وياسيدتى ..بالأمس كنتُ حزيناً كعادتي ..هذا ليس جديداً ..فالحزن مهنتي وأنا أيضاً مهنته ..لكنى كنتُ بالأمسفي حاجةٍ إلى كلمة واحدة منك حتى اهزمه ..كنتُ محتاجاً إليك بشكلٍ مخجل ..فالرجال في بلدييخجلون من احتياجهم للنساء .إنهم يفتلون شواربهم العريضةويتباهون بأنهم يستضيفون الصقور فوقها ..وأن (الني في ابطون الرجال ايطيب)ويلقون بعار خروجهم من الجنة على أمهم ... أكمل القراءة »

بمحاذاة الرصاص ولا أتعثر..

بمحاذاة الرصاص ولا أتعثر..

مصطفى الطرابلسي من أعمال التشكيلي.. معتوق البوراوي إلى اللواتي منحنَني قلوبهَنَّ لأستلقي، كما تنام قطيراتُ ندى بمُهود الزهيرات إلى من منحنني عذبَ الكلام ،وارتقين بروحي لسديم الألق إلى من وقفنَ بجانبي أوان الشدائد آكد من رخاء .. وأعطينني فرصة ,لأن أقرأ أكثر ،وأحب أكثر وأمشي بمحاذاة الرصاص ،ولا أتعثر ووثقن بوشوشات عزيف “الجن “في حبري ؛ أنْ أسرجْ جوادك سنعيدك سيرتك الطفلة ـ ـ ـ ـ الجميلاتُ ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى