أرشيف الوسم : التصوير الليبي

والمصور المميز يصنع الصورة من الألف إلى الياء

والمصور المميز يصنع الصورة من الألف إلى الياء

الهوية التسعينية، نشر وتطوير الهوية الليبية التصميم والتصوير مرتبطان مع بعضهما حاوره: رامز النويصري التصور الضوئي أو الفوتوغرافي، تجاوز الكثير من المراحل، واستفاد من التقنيات الحديثة، في الخروج بالصورة/اللقطة، من التسجيل أو التوثيق، إلى تحميل لصورة مستويات من المعرفة، والدلالات التي تكون فيها الصورة أبلغ من آلاف الكلمات. والمصور في العصر الحديث، لم يعد يبحث عن اللقطة، بقدر ما يقوم ... أكمل القراءة »

«الهوية التسعينية» فوتوغرافيا الهوية البصرية

«الهوية التسعينية» فوتوغرافيا الهوية البصرية

بوابة الوسط أطلق مصور ليبي شاب يدعى «أسامة محمد» مشروع فوتوغرافي عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بعنوان «الهوية التسعينية». ويهدف المشروع إلى تسليط الضوء على بعض المنتجات المحلية التي اشتهرت خلال فترة التسعينات في ليبيا، وشكلت بطريقة ما هوية متعارف عليها لتلك الفترة. ويحاول هذه المشورع إعادة إبراز هذه المنتجات بشكل حضاري، من خلال التقنيات التصويرية المتميزة والاحترافية في مزج ... أكمل القراءة »

تحمل كاميرا؟ أنت عدو الأمن والشارع

تحمل كاميرا؟ أنت عدو الأمن والشارع

عشتار محمد لفت أنتباهه ذاك العامل المسكين، في حرقة الشمس والريح الساخنة تصهد جسده الهزيل،  مستمرا في جمع  القمامة  كأنه مصراً على انتشال القذارة من الارواح  البشرية. ومع تكرر المشهد كل ظهيرة من ايام شهر رمضان، هذه المرة ركن أيمن سيارته بجانب الطريق، مقتنص الزاوية الجيدة للتصوير، وبينما  كان يكاد يضغط على زر الالتقاط في كاميرته تهبط عليه  من حيث ... أكمل القراءة »

فتحي العريبي.. يغادر «عش الحمامة»

فتحي العريبي.. يغادر «عش الحمامة»

ورقة أخرى تسقط من تاريخ الإبداع الليبي، إذ غيَّب الموت، الخميس، الفنان الليبي فتحي العريبي بعد عارض صحي لم يمهله طويلًا. والعريبي هو فنانٌ شاملٌ مصوِّرٌ صحفي وسينمائي ومخرج تلفزيوني وسينمائي، وكاتبٌ وفنانٌ تشكيلي وشاعرٌ، ورئيس تحرير مجلة «كراسي». نال شهادة أفضل إنتاج فوتوغرافي للعام 1986 من مجلة «فن التصوير» في بيروت، وشارك وقدَّم أكثر من 60 معرضًا للتصوير الفوتوغرافي ... أكمل القراءة »

في طرابلس: الكاميرا أخطر من السلاح

في طرابلس: الكاميرا أخطر من السلاح

بوابة الوسط محمود الغول كشف المصوِّر الليبي الموهوب، عياد ناجعة، جانبًا من معاناته وأقرانه ممَّن يهوون أو يحترفون التصوير في طرابلس، ولكن بشكل ساخر. وتناول ناجعة التشديدات الأمنية المُبَالغ فيها في العاصمة الليبية حيال مَن يحاولون التقاط صور لأشياء وأماكن عادية لا يمكن اعتبارها بأي حال من الأحوال «أماكن حيوية»، مثل الحمام بميدان «الشهداء» والبط ببحيرة «السرايا الحمرا»! وكتب ناجعة ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى