أرشيف الكاتب: يوسف الشريف

الاسم :يوسف محمد الشريف تاريخ الميلاد : 1938 مكان الميلاد : ودان / ليبيا مجالات الكتابة : القصة القصيرة – قصص الأطفال – المقالة. تعريف قصير: ليسانس علم اجتماع، بنغازي 1962، بدأ كتابة القصة القصيرة منذ العام 1958، تولى منصب مدير الإذاعة عقب قيام الثورة في 1969. • وهو من رواد القصة الليبية الأوائل، ويعمل حالياً مستشاراً لمجلة الأطفال ( الأمل) إصدارات: - الجدار (قصة)/65 فازت هذه المجموعة بالجائزة الثالثة في مسابقة القصة القصيرة لسنة/65 - الأقدام العارية (قصة)/75 - ضمير الغائب (قصة)/76 - هذا كل شيء (قصة) - أكثر من 100 عنوان لقصص الأطفال في أكثر من سلسلة.
المطر يسقط في الصحراء

المطر يسقط في الصحراء

(من قصص الأطفال) ريح الجنوب يا صغار، ريح حمراء أو صفراء أو سوداء، وريح الجنوب يا صغار، تجيء في الصيف من مسكنها في الصحراء، حارة وجافة ولا تشرب الماء، سريعة وقوية، لا تحب الأشجار فتقتلعها، ولا تحب النبات الأخضر فتحرقه، ولا تحب البيوت فتهدمها، لا تحبها الحقول والمزارع، ولا يحبها الأطفال، لا تحبها الشمس لأنها تغطيها بغبارها، ولا تحبها الطيور ... أكمل القراءة »

اسم لا يغيب

اسم لا يغيب

سيأتي زمن يكون لتاريخ الشعر الليبي سؤاله،سيتوقف كثيرا عند الشاعر “سنوسي حبيب” وعند آخر ما صدر له من كتب (أتذكر) يقول أنها ليست سيرة لكنها سيرة،فيها من الصدق حد الطفولة وفيها من البوح حد الأمومة وفيها من الحزن حد الوداع الأخير،كأنك حميمه الوحيد وكأنه حميمك الوحيد والتقيتما بعد سنين من البعاد،كانه ينتظر اللحظة التي يفصح فيها الطفل البديع عن حكاية ... أكمل القراءة »

حوار مع الشاعر صلاح عجينة

حوار مع الشاعر صلاح عجينة

صلاح عجينة في ذكراه نعيد حوارنا معه في جريدة مواسم   – التجربة الشعرية الليبية ليست غنية للحد الذي يغري بالانصياع لطقوسها..إن وجدت. – الجيل التسعيني جيل هجين وذو مرجعيات مختلفة. – أدعو صالح قادربوه لترك قصيدة النثر وشانها. – الغموض هدف حيوي للقصيدة الجديدة. – لا أحب شعر مدرّسي اللغة العربية. – الشاعر شعب والقصيدة فرد. مواسم:ماذا أضافت قصيدتكم ... أكمل القراءة »

قصة مقطوعة الرأس

قصة مقطوعة الرأس

  يوم عطلته حاول أن يتأخر في الخروج من الفراش،لكن ضجيج الأولاد جعل ضغط دمه يرتفع ـ تمطى وتثاءب وقفز في الهواء، تجاهل زوجته التي حاولت بحركة من ساقها أن تعيده،دخل الحمام ـ مرت يده على جبينه ـ تعثرت ـ فتح صندوق اشيائه اليومية ـ فكر لو يعود إلي النوم ثانية ـ أطبق على الشفرة فكي الآلة الصغيرة بقوة ـ ... أكمل القراءة »

قصة كلب…. حقيقية

ذات يوم كنت أنام في شرفة بيتي،وذات يوم كنت أسترخي في النهار على أريكة في فضائها أرقب من فوق السور الذي لا يرتفع عن الأرض سوى بمتر واحد،الصغار يلعبون،أحيانا تأخذني الطفولة فألعب معهم،وفي الليل وعندما تضيء النجوم السماء،يحلو النوم أيضا هناك،لكن عندما بدأ الخوف يغيّب النجوم نجمة بعد نجمة،رفعت قضبان الحديد في فضاء نافذة،كلما غابت نجمة رفعت قضيبا،وفي النهاية غابت ... أكمل القراءة »

عملية خطف علني

جريمة في ثلاث مشاهد   المشهد الأول موقع الجريمة الشارع كعلبة كبريت… الباب تحطم وسقط تحت الأقدام… نحيب متقطع يسري بين الأجساد- آثار الرصاص على الجدار بدت كنوافذ زنزانات في سجن قديم… بأعينهم رأوا كل شيء- فجأة اهتزت الأرض والقلوب… مكتوب في الجريدة أين اختفوا؟ لماذا تسأل؟ كيف يحدث؟ هكذا؟ الدم تحت القدم. المشهد الثاني الكهف توقعوا أن تتمرد وتستجدي… ... أكمل القراءة »

الـسـوق

جَفلتْ كحيوانٍ فوجئ بصيادٍ يطارده وارتفعت عيناها ثم انخفضتا وفي اللحظة التالية حاولت أن تتكلم أن تستقر لكنها أحست بعدم قدرتها على الكلام فتركت العنان لدموع صامتة ساخنة ملتهبة تبلل خديها الغائرين… اهتزت القفة فوق رأسها اهتزازة عنيفة فأسرعت يدها النحيلة تمنعها من السقوط في مهارة تعودت عليها وسرت في جسمها رعشة كأنما لمست سلكا كهربائيا ووضعت القفة على الأرض ... أكمل القراءة »

بــزنــس

أقتله .. اسأل عنه سطور الكتب المحظورة ومظاهرات الساخطين وجمعيات حقوق الإنسان والزنازين التي تعفنت بأجساد من دخلوها… الهواء مشبع برائحة الورق… والكتب تحتل كل مساحة الجدران والأرض وعلى إفريز النافذة المغلقة… نظر من خلف زجاج نظارته. تفضل..؟؟ قالها وهو يفسح لي الطريق إلى كرسي قريب…، لم يتلق رداً مني … كنت أتفحص تفاصيل وجهه الصغير … قال في إنجليزية ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى