أرشيف الكاتب: ناصر سالم المقرحي

كما لو أنهُ يقُص

كما لو أنهُ يقُص

  ثمةَ ملمح أساسي في تجربة الشاعر الراحل أبوالقاسم المزداوي الذي اختطفه الموت في أوج عطاءه وفي قمة عنفوانه , ويبرز هذا الملمح بقوة ووضوح في ديوانه ” كما لو أني ” الصادر عام 2010 عن المؤسسة العامة للثقافة , وبصرف النظر عن القصائد الأخرى التي تتسم بالقُصر وبالقُصر الشديد وببساطة تركيباتها وصورها , ورهافة مفرداتها وإحاطتها بالحالة الشعرية واقتناصها ... أكمل القراءة »

قراءة في لوحة .. سيارة الخردة

قراءة في لوحة .. سيارة الخردة

عن لوحة السيارة التي أصبحت خردة، والتي رسمها فنان الواقعية الليبي جمعة الفزاني، نحاول أن نتحدث في السطور التالية… إذ نستطيع القول أن الفنان جمعة الفزاني أستطاع بهذه اللوحة القفز خارج النمطية التي طبعت التشكيل الليبي طويلا ولا زالت، ولو بشكل مؤقت حيثُ درجَ معظم الفنانين الليبيين على رسم الموضوعات التراثية المتعلقة بالبيئة والأزياء والحُلي والوجوه والطبيعة الليبية مع اختلاف ... أكمل القراءة »

الشعراء الملهمون 

الشعراء الملهمون 

هم أولئك الذين لن تمر مرور الكرام على شعرهم ولابد من أن يترك فيك أثراً وإن كان طفيفاً , ولا بد أن تحفر فيك سطورهم عميقا , هم من يغنون دواخلك ويثرون انفعالاتك الجمالية وتدفعك قصائدهم دفعاً إلى الإنصات إلى وشوشاتها , شِئتَ أم أبيت , هم الذين سيشدك شِعرهم شداً و يورطك في تفاصيله , يأخذك من نفسك ومن ... أكمل القراءة »

التليسي المؤرخ

التليسي المؤرخ

  كمن يختصر عبق البساتين في قنينة عطر ويلملم كل البهاء المبعثر في متن ويختزل التاريخ في صفحات مشرقة , هذا ما فعله الأديب والناقد والمؤرخ والمترجم الراحل خليفة التليسي بتأليفه لكتاب ” حكاية مدينة – طرابلس لدى الرحالة العرب والأجانب ” الذي جاء في حوالى ثلاثمائة وستون صفحة وصدر عن الدار العربية للكتاب سنة 1997 في طبعته الثالثة والذي ... أكمل القراءة »

أستنطاق الخشب 

أستنطاق الخشب 

مغامرة ومجازفة تكاد تكون محفوفة بالفشل أن يقوم فنان بافتتاح معرض شخصي يوم الجمعة حيث الناس لا تفكر إلا بالاسترخاء والتفرغ للزيارات الأجتماعية , غير أن النحات عبدالله سعيد القادم من أقصي الشرق الليبي من مدينة شحات تحديدا أقدم على هذه الخطوة وعرض منحوتاته يوم الجمعة بدار حسن الفقيه حسن بطرابلس ورغم أن الحضور كان محدودا إلا أن المعروضات عوضت ... أكمل القراءة »

في رحاب الشعر

في رحاب الشعر

  أجمل الشعر هو ما يستطيع قائله أن يقول الكثير من المعاني بأقل قدر من الكلمات, وأفضله هو الذي بمكنته ان يختزل الحالة الشعرية التي تنتاب الشاعر ويحيط بها, أو حتى يتجاوزها إلى ما هو أعمق, بمفردات طفيفة. أجمل الشعر هو الذي يمتلك خاصية النفاذ إلى أعماق النفس السحيقة ويُلامس القصي في روح الإنسان ويقول المخبوء غير المتطرق إليه. أفضل ... أكمل القراءة »

احتفاء

احتفاء

صدق الجاحظ حين قال: (المعاني مطروحة في الطريق). ونستدرك فنقول: وكذلك الصور، وكذلك الشعر بصفة عامة، وإلا فما سنسمي هذا الذي قالته الشاعرة “حواء القمودي” في قصيدتها الأخيرة، والتي منحتها من الأسماء “وقوف عند العتبة“: ” يريدني أن أكتب شعرا حارا / حين تلمسه يد تحترق بلهب المعنى / يسري مع أنفاس البحر / طبول حب وزغاريد مطر / أن ... أكمل القراءة »

القراقوز . . جانب مشرق من جوانب مدينة طرابلس

القراقوز . . جانب مشرق من جوانب مدينة طرابلس

ضمن أنشطة الجمعية الليبية للآداب والفنون أقيمت مساء الثلاثاء الماضي فعالية ثقافية تمثلت في إلقاء محاضرة بعنوان” ملامح من تجربة خيال الظل – القراقوز في ليبيا ” للأستاذ الباحث عبدالرزاق العبارة , النشاط الذي انطلق حوالى الساعة الحادية عشر وحضرهُ جمهور متنوع جُلهُ من المسرحيين والمهتمين بالفنون والمثقفين أُقيم بدار انويجي بالمدينة القديمة كما درجت العادة بالنسبة للجمعية حيثُ تقام ... أكمل القراءة »

مختارات 

مختارات 

من الشعراء القلائل الذين لا يسقط شعرهم بالتقادم ولا يعتريه الذبول لأنه إنساني بامتياز , الشاعر مفتاح العماري , ولهذا أعود إليه كل مرة لتجديد التواصل معه ولاختبار تأثيراته السابقة مرة ثانية , وربما العثور على دلالات مغايرة لدلالات القراءات الماضية , ذلك ان شعر العماري إلى جانب أنه شعر يحتك كثيراً بالواقع, له نصيب وافر من الخيال , من ... أكمل القراءة »

يوسف القويري

يوسف القويري

  هو ليس مجرد كاتب يمتلك رؤية منفتحة وفكر مستنير فحسب وليس مجرد روائي له في مجال الرواية أعمال رائدة , ولا هو بالذي يُحسب من أفضل كُتاب المقالة فقط , يوسف القويري الذي رحل مؤخراً كل هذا الخليط من أساليب الكتابة بالإضافة إلى كونه صاحب لغة متميزة تتجلى بوضوح في كتابة ما يُسمى بأدب الرحلات وبعض الكتابات الأدبية والنقدية ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى