أرشيف الكاتب: حواء القمودي

الاسم: حواء القمودي الحافي. اسم مستعار: دلال المغربي (نشرت به نصوصها الشعرية). تاريخ الميلاد: 11/6/1962 مكان الميلاد: طرابلس-سوق الجمعة / ليبيا مجالات الكتابة: الشعر - النقد - الكتابة الصحفية. تعريف قصير: في (سانية الحافي) في حجرة جدتي على (فراش رمل) ربما الولادة قد جعلتني أحب الأرض كثيراً.. وأنتمي لكل من فيها .. وكانت الكتابة هي التعبير عن الحب عن الانتماء... وكفى. دبلوم علوم ورياضيات 1983، ليسانس لغة عربية/ جامعة الفاتح 1990، تستكمل دراستها العليا في (المرأة في الشعر الليبي)، عملت ضمن أسرة مجلة (البيت) مشرفة على الملف الاجتماعي بالمجلة، رأست تحرير مجلة الأمل للأطفال، تعمل حالياً بالتدريس. صدر لها: قصائد تضيء الطريق من طرابلس إلى القاهرة، أنطولوجيا قصيدة النثر الليبية، القاهرة، 2018. مخطوطات: - أركض في حقول الريح/شعر
في حياة أخرى ..  

في حياة أخرى ..  

  كنت دودة في حياة أخرى تتسلق جذع قدمك تنسل تحت ثيابك فقط كي أمتص حبة عرق وأغرق في رائحة إبطك.   في حياة أخرى كنت محاربة شرسة تغمس خبزها في الدم اترجل عن فرس الريح وأثوي إلى حضنك الشاسع وأبكي مثل بنت مات أبوها دون ان تراه.   في حياة أخرى كنت حواء تجرجر أربعة جراء أحدهم قتل الآخر ... أكمل القراءة »

القفة.. “عيد كبيرة” بالخروف الوطني

القفة.. “عيد كبيرة” بالخروف الوطني

وقبل أن يجيء حجاج بيت الله , يكون (العيد الكبير) عيد الأضحى وعيد “اللحم “كما يسمونّه الآن , تهلّ بشائره وتفوح في الأجواء تلك الرائحة , رائحة قطعان “السعي” , خراف وماعز وبقر, ولكن “الخروف الوطني ” هو السيد بلا منازع , وحين تكون فلاحا في سوق الجمعة,لن ترضى إلاّ أن تكون أضحيتك قد عاشت معك عاما أو عدة أشهر قبل ... أكمل القراءة »

ظلها الذي يتشبث

ظلها الذي يتشبث

  كيف انهمرت تلك المشاعر؟ كانت متسمرة أمام لوحة الإعلانات تبحث عن موعد انطلاق الرحلة. هي تغادر بلاداً لم تعد تٌريها وجها تحبه، تترك زمناً لايغادر قلبها، تحاول النسيان. البارحة وهي تبحث عن ورقة رسمية وجدت كتابة مختبئة، نعم لقد اختبأت من غضبها الذي أحرق كل ماكتبت له، كراسات ورسائل، قصائد ونصوص. أحرقت كل شيء واختبأت خلف قناع اللامبالاة، سمعت ... أكمل القراءة »

الكلام النيء

الكلام النيء

  أركض فى شوارع حافية البسمة، وقلبى يتوله بوجوه الناس.. الناس الذين غابوا فى وحشة السؤال، ولم تجد الإجابة إليهم سبيلاً.. أغرق فى وحشة الطريق، ويدى ترمم قطع الوقت، والوقت يسرقنى، وأملى معى.. يد صديقتى الحانية ليست معى، وقلمى يركض على الصفحات، والحلم لم يبلغ درجته الأولى. كلما خطر فى الروح طيفك، سألت: لماذا أنت بشغف؟.. أتذكر تفاصيل هدوءك وانتظارك ... أكمل القراءة »

التشكيلية سعاد اللبة: كل ما في الكون قد يتجسد في عمل ابداعي

التشكيلية سعاد اللبة: كل ما في الكون قد يتجسد في عمل ابداعي

حاورتها :: حواء القمودي – بوابة أفريقيا الإخبارية هي ابنة كلية الفنون والإعلام في طرابلس، درست في قسم الفنون التشكيلية قسم الرسم والتصوير وتخرجت عام 2002م، وعبر رحلة عمل وفن تواصل رسم ملامح تجربتها، معارض جماعية كثيرة شاركت فيهاو معارض خاصة، وبين هذا وذاك تتلمس بعضا من وجعها لكنها ترسم بأنامل الإبداع ألم هذا الكائن الباحث عن روحه التائهة، وكونها مبدعة ... أكمل القراءة »

القفة.. إن شاء الله يروح ها لبحبوح…

القفة.. إن شاء الله يروح ها لبحبوح…

  تختبيء تفاصيل حميمة في الذاكرة,أحاول نبش ذكرى وترميم أسى القلب بضحكة صافية تجيء من هناك، عبقة تفوح “جاوي وعود قماري ” مطرزة بخيوط محبة وألفة تضم “السانية “, كم مرة حضرت تلك الحكاية وأمي تروي عن أول حجة لأبي ,كانت “بالبابور” . كنت صغيرة أتعرف على معالم بهجة و”الدربوكة ” التي حظيت بها, كيف كنت كل مساء أجلس قرب ... أكمل القراءة »

سعاد الشويهدي: أبحث عن خلاص يليق بإنسانيتنا

سعاد الشويهدي: أبحث عن خلاص يليق بإنسانيتنا

بوابة أفريقيا الإخبارية حاورتها: حواء القمودي منذ تخرجها من كلية الفنون والإعلام عام 1991م، تحاول البحث عن لمستها الخاصة والتعرف على أنماط مفارقة، والمشاركة محليا ودوليا في معارض وورش عمل كي ترى وتعرف وتواصل التجريب والبحث. هي الفنانة التشكيلية والمصورة الفوتوغرافية سعاد أحمد  مؤثثة المشهد التشكيلي الليبي رفقة كوكبة متميزة من التشكيليات الليبيات. في هذا الحوار سنبحر في مراكب ضوء وعتمة، ... أكمل القراءة »

القفة .. يا فراشية .. يا بنبوك … يا ذهيبة

القفة .. يا فراشية .. يا بنبوك … يا ذهيبة

  هل تراه جيلي الذي قذف بالفراشية بعيدا..؟، وماحكاية هذا الحنين.. حنين لذاك البياض الذي يلفّ كائنة تنبض بالمودة,هي أمي و”بنبوكها الضافي ” وكلمتها الأثيرة: (المرا ليها بالصوت الخافي والبنبوك الضافي ). لكنّ جيلي يريد أن يصرخ بالحرية ويقول ذاته, وكانت المسكينة “الفراشية ” رمزا للقيد والتشيوء. وربما لأنّي حاولت ذات مرة أن ألبسها فتمرد جسدي وصارت تلتف حولي, ثم أكملت الريح الصيفية ... أكمل القراءة »

القفة.. فُراشية ونجمة و رْدِي حرير

القفة.. فُراشية ونجمة و رْدِي حرير

هل يكمن الحنين في هذي التفاصيل، هل هو العمر الذي يتسرب والذاكرة التي تفقد عنوانها، هكذا أحاول البحث والتذكر، أن أرسم المشهد والفراشية حرير، نعم هي “فراشية العرائس ” حتى يلتحفن بها يغمرن الجسد الغض الذي التحف “البدلة الكبيرة ” وتزين بكل ثمين، تفوح منهن تلك الروائح الفاغمة التي تشي بالزهو والدلال، فلماذا تغيب الآن؟ و”البدلة الكبيرة ” يغمرها ليل ” جلابية ... أكمل القراءة »

عفراء الأشهب : السعادة أجدر بالتخليد

عفراء الأشهب : السعادة أجدر بالتخليد

بوابة أفريقيا الإخبارية الحركة التشكيلية الليبية تتنامى يوما إثر آخر، وللفنانة الليبية نصيب وافر في هذه الحركة؛ وأنا أتجول في صفحات صديقاتي المبدعات تتملى عيناى لوحة ما أو لونا يرقص تحت مظلة الحرف, هكذا التقيت هذه المبدعة التي ترسم طريقها الفني بلهفة عاشقة , وحين أرسلت طلب صداقة ورسالة على ماسنجر استجابت كابتسامة طفلة , هي عفراء فوزي الأشهب، التي ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى