أرشيف الوسم : قراءات

صحراء التتار . . نظرة خاطفة

صحراء التتار . . نظرة خاطفة

تطلب الأمر من الروائي الإيطالي دينو بوتزاني مائتان وستة وأربعون صفحة فقط ليطرح فكرة معينة راودته ويسوق معنىً رأى أنه مهم ويستحق أن يؤلف عنه هذه الرواية التي بين أيدينا اليوم , رواية ” صحراء التتار ” والفكرة التي أرَّقت بوتزاني وجعلته يمتشق قلمه ليصوغها في شكل رواية تضاهي روائع روائية كثيرة تتلخص في , كيف يمكن للروتين وانتظار ما ... أكمل القراءة »

يوسف الشريف يستعرض «الخلاصة» في كتاب جديد

يوسف الشريف يستعرض «الخلاصة» في كتاب جديد

بوابة الوسط صدر أخيرًا كتاب «الخلاصة: أسئلة وكلمات» للأديب الكبير، يوسف الشريف، عن دار «مكتبة طرابلس العلمية العالمية» للنشر. ويأتي الكتاب في 480 صفحة، من الحجم المتوسط، يتناول العديد من المواضيع الفكرية، ويجيب عن بعض التساؤلات، وهو كما جاء في كلمة الناشر: «ليس فيه ما يثير وليس فيه أسرار أو مغامرات تحكي عن سيرة متميزة، كل ما فيه رحلة بوح ... أكمل القراءة »

من أراد أن يقرأ ليبيا فليقرأ رواية “صرا خ الطابق السفلي:للأديبة الليبية د فاطمة سالم الحجى ..

من أراد أن يقرأ ليبيا فليقرأ رواية “صرا خ الطابق السفلي:للأديبة الليبية د فاطمة سالم الحجى ..

الناقد السودانى دكتور اليسع أبو مظهر صراخ الطابق السفلي ..رواية للكاتبة الليبية د. فاطمة سالم الحاجي عنوان يسوقك بعنف الى همس الموج والصحراء. رواية يحير أمرها ورغم انها من وجهة نظري تركن الى أدب الواقعية السحرية ، كذاك الذى لجأ اليه ماركيز والطيب صالح ونجيب محفوظ واخرين تسيدوا ساحة الرواية العالمية عبر القرن العشرين ، إلا أن صراخ الطابق السفلى تصفع ... أكمل القراءة »

جيلاني طريبشان كما لا نراه كل مرة

جيلاني طريبشان كما لا نراه كل مرة

إمرأة فوق العادة هاته التي أخرجت الشاعر جيلاني طريبشان عن أطواره وجعلته يكتب فيها قصيدة تعد من أروع قصائده، إنها باربارا التي أكاد أجزم أنها امرأة من لحم ودم وليست امرأة مُفترضة أو مُتخيلة كما يحدث عند الكثير من الشعراء، ولعل ما يميز جيلاني طريبشان كشاعر هو اعتماده الكبير على الواقع عند كتابة قصائده فالشاعر كما لو أنه في عديد ... أكمل القراءة »

عسل الكلام

عسل الكلام

نحن اليوم في ضيافة الشاعر جمعة عبدالعليم فدعونا نبحر معا في ديوانه المعنون بـ”عصيان الكلام وأشياء أخرى” في البدء لابد من الإشارة إلى أن الشاعر في هذا المتن الشعري لا يطيل ولا يرهق قارئه بالغموض أو الأستعراض اللغوي الفارغ , فالكلمات هنا والجُمل الشعرية تتشكل بعفوية كتشكل غيمة أو تكون ظل شجرة أو تفتح زهرة بعيدا عن الأعين ودونما مظاهر ... أكمل القراءة »

للشوق أغنية

للشوق أغنية

لكل أغنية مهما كان نوعها وصفتها ثلاثة أركان لا تتأسس إلا بهما مجتمعين وهما الكلمات ثم اللحن ثم المؤدي , ولكي تصبح الأغنية ناجحة لا بد من ان يحدث قدرا من الأنسجام والتناغم ما بين العناصر الثلاث وأي تنافر ما بينهما يجعل حظوظها في النجاح ضئيلة أو حتى معدومة أحيانا. نقول هذا الكلام بمناسبة الحديث عن أغنية ” هز الشوق ... أكمل القراءة »

“عشبٌ نافر في مقبرة”… قراءة في ديوان (ماذا صنعنا بالشمس)، للشاعرة: هناء قاباج

“عشبٌ نافر في مقبرة”… قراءة في ديوان (ماذا صنعنا بالشمس)، للشاعرة: هناء قاباج

في ليبيا المشغولة بدفن أبنائها: ثمة  “عشب نافر في مقبرة”. لا ريب في  أن البرهة جد مربكة، وبداهة الصورة أكثر تعقيدا وضراوة: نفتح ديوان “ماذا صنعنا بالشمس” للشاعرة هنا قاباج (هكذا أرادت اسمها الأول متحررا من سطوة الهمزة على آخره). أي في اللحظة الأشدّ خسارة للحياة، وخيبة للحلم، وكل ما ينتمي لسلالة الجمال – كما يبدو – محض فائض عن ... أكمل القراءة »

يوسف الشريف

يوسف الشريف

مدرستي الاعدادية بمصراتة منحت اذاعتها المدرسية برنامجا كنت اقدمه فيها جائزة، كانت عبارة عن ثلات كتب ليبية، هي البحر لاماء فيه لاحمد ابراهيم الفقية وتمرد لخليفة التكبالي والجدار ليوسف الشريف، عرفت انها كانت الكتب الحاصلة على جائزة الفنون والاداب الليبية عام 1968م، من منحني تلك الجائز كان “الاستاذ محمد حسونه” وهو ازهري على ما اعتقد وكان المشرف على الاذاعة. كان ... أكمل القراءة »

المولد…. مع اعتزازي – قراءة متثاقلة

المولد…. مع اعتزازي – قراءة متثاقلة

بقلم الدكتور عمر حمودة لن امدح نفسي من خلال إطراء الاخرين لكنني لا استطيع إلا ان اتكلم ولو بعيداً عن ذلك فأنا اكره الصمت واحقد عليه ، بل لا احترمه لأنني هكذا وكما يصفني البعض (المندفع) ليعبّروا بمحبة عن تهوري واستخفافي بالخطوب والأخطار ، ومع اني لا احب التصنيف إلا ان وصفي بأي صفة ولو ذماً تملأ قلبي سعادة لان ... أكمل القراءة »

قراءة في كتاب (ري الغليل في اخبار بني عبدالجليل)

قراءة في كتاب (ري الغليل في اخبار بني عبدالجليل)

عابد الفيتوري تقديم كتاب ”ري الغليل في اخبار بني عبدالجليل” للمؤلف محمد بن عبد الجليل سيف النصر. فرغ من تأليفه عام 1852 م.. لم يحقق بعد. رغم ان الاستاذ جمعة الزريقي ذكر في مجلة ” الرقيم ” ما يفيد انه قيد التحقيق بمعرفة الاستاذ حسين المزداوي، وتبين انه لم ينشر ان اكمل تحقيقه. حاولنا ان نعرف شيئا عن الكتاب.. لم ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى