أرشيف الوسم : الشعر الليبي

إيمان

إيمان

  أؤمن بالقتل يعني ان تمسك الكلام تدق له عنقه تضع كأسا تحت وريده تملأه بالدم وتكتب هكذا يصرخ الشر في الكتابة وهو يمزق لحم الفكرة الأبيض الأبيض كهلام يترجرج كلما عطست السماء ……… أسلم بالمقلوب وأجر جبلا يتنفس في وجهي أضع قمته في البحر كصنارة ربما تعلق سمكة اوسفينة غرقت في الطوفان افتح بابها وأحرر الأرواح المحبوسة بها ….. ... أكمل القراءة »

خَلِّ العتابَ

خَلِّ العتابَ

  خلِّ العتابَ فما يفيد عتابُ من بعدما حملوا النَّهارَ وغَابُوا كم قد بكيتَ فهل ألنتَ قلوبَهُمْ كم قد كتبتَ فهل أفاد كتابُ تركوك منفيّا بليلِ رَحِيلِهمْ تُلْقِي السُّؤالَ فلا يُضِيءُ جوابُ وَرَموا إليك بكُلِّ جَمْرِ غِيابِهِمْ فحصادُ عمرك حُرْقَةٌ وعذابُ *** ما للدقائقِ لا تمُرُّ كأنَّما هذي الدقائقُ بعدهم أحقابُ تَرَكُوا على الجدران حكمةَ خاسرٍ قال التمسّكُ بالسَّرابِ سَرابُ ... أكمل القراءة »

حلم

حلم

  اليوم فتحت النافذة عثرت على جثة طرية كان الجميع يتخطاها كانت الجثة تستنجد بالأقدام وحدها المرأة الوحيدة  بكت عند يد الجثة بكت كثيراً ، حتى ظننت أنها سبق وأن أحبت جثة ثم استيقظت من النوم وبدأتُ ارى أقداماً كثيرة. ما هو تقييمك لهذه المشاركة؟ أكمل القراءة »

مسافة

مسافة

  عندما تبلغين الربيع أكون في أعلى القوس قريباً من درب سارق الحليب أراقب كيف تزهرين وكيف النحلُ يداوم على ممارسة الرشف وكيف يستطيعُ النسيم إعادة الحياة، لذلك الوادي القريب. هناك عند بداية الفصل سأهمس للعصافير بقصتي لها الفضاء، ولي مساحة الحلم بين الرفرفة والغصن. سأكون قادراً على الوصول سريعاً، وبالصورة التي تريدين والأغنية التي تحفظ سيرتي، تحفظنا. فعندما تبدأ ... أكمل القراءة »

كراهية

كراهية

  أكره الكلمات بين قوسين والفواصل والجمل الاعتراضية . أمقت النحو كعدو من أيام المريول الأسود والمعلمات القاسيات. أكره النقاط والحركات المرسومة على الجمل لكي تخنقها. أحب الكلمة عارية وتسبح في نافورة عامة. ما هو تقييمك لهذه المشاركة؟ أكمل القراءة »

ما أجملها

ما أجملها

  مثل ملاك تلك فتاتي يهتف شبقي ماأجملها بتفاصيل الحسن الساكن شرها تلك الرغبة تلك اللهفة ذاك النفس المجهد منها كم الآهات الموجوعة و براكين الشره إليها من في ظنك قد أشعلها ؟! أتخيلها كيف حياتي سوف تكون و أنت جواري ؟! كيف سأغضب ؟! كيف سألعب ؟! كيف سأعشق ؟! أتخيلها ما أجملها … ما هو تقييمك لهذه المشاركة؟ أكمل القراءة »

كل هذا الليل ولازلت انجو

كل هذا الليل ولازلت انجو

  ليل طويل ، ما الفائدة ؟ أكتبُ بإتجاهِ القمر ، أُصوب قلمي كخرطوم إطفائي لأطفىء ببرود مُقلتيك قلب القصيدة .. حبري أسود ، وحتى هذا الليل أسود .. وظل أقراطي بين شفتيك فوق الجدار يفزعني ! من سيحلبُ العنزة البيضاء بأعلى التلة ؟ من يوقظ الراعي العجوز ، من موته العاشر ؟ ويطعم القطط الست الجياع كحروف أسمك ؟ ... أكمل القراءة »

بِرؤيتين

بِرؤيتين

  هذه الريح وجلة ومتقلبة وأنا أغلقت الباب اكتفيت من هراء العواصف وجنون المطر ولؤم الشعر ومزاجه النافر مر دهر كامل دون أن يعرف هذا الوقت أصابعي دون أن يعرفني حقاً كتبت الكثير ولم أستطع شرحي أرسلت روحي واضحة ونقية خفيفة وساذجة نعم لكنها كانت بئراً عميقاً وطافحاً بالتمني والوقت أعمى يُؤْمِن فقط بالحواس الظاهرة باللوامس والمجسات المستحيلة وأنا أمتلك ... أكمل القراءة »

حساسية التّراكيب اللّغوية بين شفرة النّص والمضمون الشّعري

حساسية التّراكيب اللّغوية بين شفرة النّص والمضمون الشّعري

بقلم: الناقد المصري محمد سليمان الزّيات هذه قراءة لقصائد مختارة من أشعار محيي الدين محجوب تسعى وراء مضامين مغايرة تسم موقف الشّاعر بالاختلاف مع ما هو سائد، فكان لهذا الاختلاف أثره الواضح على الشّاعر من حيث حساسيته اللّغوية، وتعامله مع تراكيبها، التي أتت مغادرة لجاهزية معيقة، تغلّب عليها بتقنية تعمل على تفتيت الدّوال التي تحمل مدلولات تشي بدلالة قارة موزّعا ... أكمل القراءة »

الشاعرة فريال الدالي في ضيافة قصر الشاطبي بالإسكندرية

الشاعرة فريال الدالي في ضيافة قصر الشاطبي بالإسكندرية

الطيوب بقصر الشاطبي، بالأسكندرية، تقام الأحد 10 ديسمبر الجاري أمسية شعرية للشاعرة الليبية “فريال الدالي”، برعاية الهيئة العامة لقصور الثقافة، وإقليم غرب ووسط الدلتا الثقافى، وفرع الثقافة بالإسكندرية. الأمسية ستكون بإدارة الشاعرة “نجلاء نصير”، كما يقدم الدكتور “مختار عطية” دراسة في اعمال الشاعرة. تنطلق الأمسية عند الساعة الـ06:00 مساءً.   ما هو تقييمك لهذه المشاركة؟ أكمل القراءة »

إلى الأعلى