أرشيف القسم : طيوب النص

تجارب نصية وسردية وكتابات حرة

تأملات في جدلية البعد الزمني للفكرة والكلمة

تأملات في جدلية البعد الزمني للفكرة والكلمة

  *** الكلمة .. ماض الفكرة .. مستقبل *** هل الإنسانُ .. سِوى زمنٍ مابين لحظةِ مِيلادٍ .. و مَوت ؟؟!! *** بعضُ الأزهارِ .. تعيشُ يوماً واحِداً .. و تعيشُهُ وبعضُ الكائناتِ .. تعيشُ دهراً كاملاً .. ولا تعِيشُهُ *** الفِكرةُ .. والِدةٌ الكلِمةُ .. مولودةٌ مَن وَلَدَ الفِكرة ؟!! *** تُولَدُ الكلِمَةُ مِن رَحِمِ الفِكرة تَتَخَلّقُ الفِكرَةُ في ... أكمل القراءة »

فشل

فشل

  أنا فَاشِلَة لا تنتظرْ مِنّي لِقاءْ لنْ تسْتَلِم مني زَهَر.. فأنا الشقاءْ أورْكِيدةُ المَسَاءِ فِي يَدِي مقْسُومَةٌ ورْديّةٌ .. سوداءْ ومَخْدعي تَشظّى بينَ ضحكٍ وبكاءْ كَفّ يَذوبُ فيكَ وذاكَ فِي الدّعَاءْ قَلبِي لهُ عَينَان تُحَاصرَان النبْضَ أنْ يَعشَق.. هراءْ أنا أكتبُ الأشعارَ ليلاً باليَمِين وباليسَار أمسكُ القَمَر والشمسُ تُسْرقُهُ صَبَاحاً في جَفاءْ فهَا هُنَا اُغْتِيلَ أخِي وها هُنا دِيسَ ... أكمل القراءة »

ومضات

ومضات

محمد فياض   رغم أني أصريت على اقفال نافذتي .. إلا ان خيوط الشمس باتت تتسرب في نثيثها تغازل انذهالي !! : أفروديت .. الهاربة من لجة الفجر الى كأس ليلي .. قد آن لسرنا أن يزجّ بلسانه في قوقعة البوح عد مايو الضاج بالدفء في صحوك .. : … احتاجك كما تحتاجني قبلة أينعت خده .. بات جنيا !! ... أكمل القراءة »

خربشات ملونة 11

خربشات ملونة 11

  01- الصبر إكتفي الصبر مني فعاتبني : كان أيوبا أرحم بي . . فلا تزد من ثقل أيامي . . وصلت إلي ما غنت به كلثوم في وصفي . . إتركني . . إبحث لك عن من هو أشد من جلدي . . فقدت جمالي عندما ساقني قدري . . بين يديك إنتهي أمري . : 02 – يحتار ... أكمل القراءة »

صورة فوتوغرافية

صورة فوتوغرافية

متى سنستطيع التقاط صورة فوتوغرافية لذلك الرجل الذي لا يخجل من قول: “أحبكِ بوضوح حتى لو سخر أصدقائي” ويُردد: “أحبكِ عندما ينفر منك الجميع لبؤسكِ، وللبثور الداكنة على وجنتيك؛ أحبكِ عندما يراك الأخرون بحاجة لبعض الأمل، وبعض الألوان الزاهية في خزانتكِ؛ أحبكِ في كل أرجاء البيت البعيدة عن غرفة النوم؛ أحبكِ، وعاجز عن رؤية الهالات السوداء تحت عينيك رغم تأكيد، ... أكمل القراءة »

اختلاس

اختلاس

  الغيمة التي بللت قميصك، ما أن فتحت نافذة السيارة وأنت تنحرف مع الطريق التالي، بالقرب من ميدان الغزالة، المفقودة!!! عادت لتُقبّل وجنتي بقطرة رائحتها زكية كأنها كانت في حضن رجل أنيق قد شرّع نافذته للتو ..!؛ تنهدتُ باسمة، وأنا أزيحها عن وجنتي، وأعود بها خلسة لشفتي فيما كنتُ أقطع الطريق صباحًا باتجاه الإذاعة، وخلفيتي مبنى (تيبستي) تحت زخات المطر ... أكمل القراءة »

ملاذ

ملاذ

  يا ملاذي لم يعد فيك ملاذي غابت النقطة مع النقطة سقط الحرفُ تلا الحرف تلاشىَ إربا والنوىَ أثقَل فؤادي سهلك الزيتون باتَ عوسجا أدْمىَ في الأثرَ ونعيق البوم غطّى كلَّ وادِ والمساءُ اليوم فيك صار أبكم بيتي هُدّم حقلي بيعَ بالمزادِ يا ملاذي رغم غولك عض جوعك أبدا لا لن يكون غير عينيكَ ملاذي & 26/أكتوبر/2017 نص: عائشة الأصفر ... أكمل القراءة »

رحيلك غصة صمت

رحيلك غصة صمت

  مذ حل الصباح وأنا أرتشف حزن الكلمات مع تحايا أحبتي الصباحية دون أن أعرف لما ؟ ، كان صباحا باردا كصباحات المنافي في البلدان القصية  .. كان هناك انقباضا في القلب ووجعا في الروح ، يتسرب الضيق الى صدري ، تمتلئ اوعية رئتي الرقيقة بالخوف حد الاختناق .. تغيم الرؤية في عيني، أتحول الى ورقة خريفية ستسقط  يوما ما ... أكمل القراءة »

مضغ الأفكار

مضغ الأفكار

  يبدو مضغ الطعام حتى الخمسة عشر مضغة قبل بلعة أمرا مملا للغاية ..وضع الملعقة جانبا لحين بلع اللقمة الممضوغه غاية في الارباك..شرب كوبين كبيرين من الماء تجعل شهيتي للاكل ضعيفة ..فلتذهب نصائح اخصائي التغذية إلى الجحيم. رغم التذمر الا انني اتصرف برصانه مع تلك الملولة التي بداخلي..ارتشف قليلا من الماء وانا اجلس بإستقامة..امسك الملعقة من المنتصف واقوم بعد المضغات..واحد..اثنان..سبعه..اسرح ... أكمل القراءة »

ببساطة

ببساطة

  ” كلماتك هذه ستجعلني أغادر لقاءنا وأنا في مزاجٍ جيد ” هذا ليس كلاماً عاطفياً كما يبدو.. كان هذا رد الرجل الاستثنائي الرئيس الروسي “بوتين” في مقابلة منذ يومين على الصحفي الذي قال له مطمئناً إن منظومة الصواريخ الأمريكية موجهة لإيران وليس لروسيا “. في حين أعلمه “بوتين” أن مداها يتخطى جبال ” الأورال”.. لكم أذهلتني جملة ” بوتين ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى