أرشيف القسم : طيوب الشعر

نصوص شعرية، مقفى، تفعيلة، قصيدة نثر، نص

أربعينية

أربعينية

  الأربعينية التي تضع أول قدمها على سلم الشيب تستيقظ مع خيوط الشمس تفطر بيضة مسلوقة ونصف كوب من حليب كامل الدسم تسقي ورود حديقتها بعضاً من آخر أحلامها ترش وتتأمل طفلاً لم يبلغ الحلم بعد! أكمل القراءة »

خُذْنِي إلى الحُبِّ

خُذْنِي إلى الحُبِّ

  كالبرق يَصْعَدُ كان التّوقُ في دَمِهِ يضيءُ كُلَّ الخبايا في تَسَنُّمِهِ وكان في موكبِ العُشّاقِ آخرَهُمْ ولَم يَكُنْ عاشقٌ يرضى بمقدمِهِ عيونُه تنثرُ الأفراح ما فتئتْ وقلبُهُ واقفٌ في صمتِ مأتمه كأنّهُ لوحة ألوانها ضحكتْ وعينُ رسّامها تبكي بمرسمه يخبّيءُ الّليلُ – إنْ مرّ – النجومَ ففي جبينِهِ الضوءُ كم أزرى بأنجُمِهِ يضيءُ بالحزنِ ! هل حُزنٌ يضئُ ؟! ... أكمل القراءة »

نصوص

نصوص

عَوْدة يحكمنا الوجود الأبعاد الثلاثة تحاصرنا البعد الرابع أن نتحرك .. ضمن إطار الزمن .. أما من وسيلةٍ للانفلات؟   وَصِيّة الحلم العابر يرتسم وروداً على أجنحة الفراشات . وذاك المقيم .. يستحيل رماداً تحتويه الشرنقة .   وَصْف تأتي من العمق دافئة رغم الظلمة تنثر على السطح ذاتها لتعود محتضنة رذاذ الملوحة .. في الزاوية تتكور تنحني في إجلال ... أكمل القراءة »

فاطِمة 

فاطِمة 

على عتبات فجر الورد كأني بكِ عمراً مثقلاً بالوجد اولدُ من جديد لم تعد تغريني و تستبدُ بي وحشة الفقد و لثغة الأرق في ليل الدراويش حين بدأت نبوءة القرنفل تعيد لي نسج الشغف إليكِ أيتها الأنيسة ( فاطمة ) يا خزافة الحلم و الغناء : ها أنا أستعيد طفولتي بعد أن ضيعني الغياب على أوهن خيط في شبكة  العنكبوت  ... أكمل القراءة »

نرقص حرية

نرقص حرية

على هذه الأرض المرتعشة نرسم بخطواتنا الواثقة فرحنا الغائب أجسادنا العارية زلزال ضرب عاداتهم البالية يتناثر جنوننا على شحوب وجوه الأخرين دهشة نرقص.. مرحا كطفلين يختبران شعورا جديدا تتسلل في ثنايا خلاياهما رغبة بريئة في دخول عالم الشهوة نرقص كفاسقين.. جامحين تركا حدود الدنيا المَعْبُودَة في قبرٍ على حافة النعيم بحثا عن جحيم الرغبة لنرقص.. ونرقص على جثث الكارهين للانعتاق ... أكمل القراءة »

أبي

أبي

  أبي قاءت الأرضُ لم تبتلع دمها مذِ افتضّها إصبع من كلام وسالت أباطحها بمداد السيوف سآوي إلى جبلٍ يعصمني من صليل الحروف أراكَ … تمدّ عصا الله وتصرخ في موكب الكائنات تعالوا إلى ذات أرداف إلى ناقة الماء تجسّ بعينيك خوف الخشب تصفق للريح وتقفو حوافر أنثاك فسرْ ودعني إلى الماء سأفقأ عين الجبل أكمل القراءة »

وقوف عند العتبة

وقوف عند العتبة

  يريدني أن أكتب شعراً حاراً حين تلمسه يدٌ تحترق بلهب المعنى يسري مع أنفاس البحر طبول حبّ وزغاريد مطر أن ألضم دفاتر الأيام بخيط ملون بأجنحة فراشات الربيع أن تزهر القصيدة مثل تبرعم نهد أن أشهق بالرغبة، وأخمش بأظافري لكنني كل يوم أقف عند عتبة الصباح أقول: هذه الشمس مشرقة، أصوات الصغار مليئة بالشغف الدكاكين رافلة بالمواد الغذائية الفراولة ... أكمل القراءة »

سرقة

سرقة

  في الصباح ومن على المنضدة كانت تسرق فطور أختها وفي المدرسة كانت تسرق من زميلتها..  أقلام الرسم الملونة وحين كبرت سرقت ثوب زفاف واحرقت قلب جارتها.. أكمل القراءة »

لا تراهن

لا تراهن

  لا تراهن على الشعر إنه حيلة فاشلة لخداع الملل والضجر والبؤس  إنه كمينٌ ليصير قلبك أثقل بعشرين مرة إنه يوهمك بالنجاة وأنت في ذكرى وفاتك السنوية الثالثة إنه قرار خاطئ للهرب وطريق فرعية جداً لأحزان قدميك الشعر هو حكمة من قش تحلم بمساحاتٍ شاسعة من النيران هو أن تحمل رسالة مغشوشة إلى الله الشعر هو كل الكلام الذي لن ... أكمل القراءة »

الحنينُ رِكابُ

الحنينُ رِكابُ

ذّهَبٌ على شمسِ الأصيلِ مُـذابُ سَكَنَـتْ بِه و تعلّـــقَتْ ألْـبــابُ .. يا جنّـــةَ اللهِ التـي قــد أزلِــفَتْ بِجَمــالِـــــها فتـفـتّــحَتْ أبـوابُ .. لَكَأنّ خَطْـوَكِ في القلـوب سعادةٌ و مهابـــةٌ أو رحمــةٌ و عـذابُ .. فتألّـــقي وتأنّـــقي وترفّـــقي و تدفّــقي ، يا جــدولاً ينســـابُ .. و تــــدلّلِي ، وتعـــلّلي وتكلّلي كُرْمَى لكِ الأحبابُ و الأصحابُ .. فإذا حضرتِ فللجمَال حضـورهُ وإن احتجبتِ ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى