أرشيف الكاتب: شريفة القيادي

الاسم: شريفة محمد القيادي تاريخ الميلاد: 31/1/1947 مكان الميلاد: طرابلس-ليبيا المؤهلات العلمية: ليسانس آداب-كلية المعلمين 1967، ماجستير آداب-جامعة الفاتح/طرابلس 1981. مجالات الكتابة: الخاطرة/ المقالة/ القصة/ الرواية/ الدراسات. تعريف قصير: ولدت في طرابلس، ودرست بها، ثم عقب انتهاء دراستها الجامعية تزوجت، وسافرت رفقة زوجها إلى أمريكا، حيث التحقت هناك بكلية (فونتبون) للراهبات، وكتبت في ذلك الوقت روايتها (البصمات)، وفي بريطانيا كتبت جزءً من روايتها (هذه أنا)، وعادت إلى ليبيا لتحصل على درجة الماجستير، وتبدأ التدريس بالجامعة في قسم اللغة العربية، والإعداد لرسالة الدكتوراه، ولقد ساهمت في إثراء الصحف والدوريات المحلية والعربية.. كما إنها قدمت للإذاعة برامج تخص إبداع المرأة ومن هذه البرامج: صوت المرأة في القصة العربية.. نساء رائدات. إصدارات: - هدير الشفاه الرقيقية-قصة/ 83 - كأي امرأة أخرى-قصة / 84 - من أوراقي الخاصة-خواطر / 86 - دراسات في الأدب (مشترك) / 86 - هذه أنا- رواية/95 - مائة قصة قصيرة-قصة/ 97 - رحلة القلم النسائي الليبي-دراسة/ 97 - نفوس قلقة-دراسة/ 93 - إسهام الكاتبة العربية في عصر النهضة-دراسة/ 99 - البصمات-رواية/ 98 - بعض الهمس- خواطر ومقالات/ 99 - 9 قصص قصيرة (مشترك)/ 83

ســاتــالايـت

لماذا لم يحدث هذا؟، هل ينتهي كل شيء إلى عدم، لقد اتفقنا على الشراء، وعندما عملنا حسابنا أوشكنا على التصادم، لكنه قال في بساطة، لسوف نشتري الحجم الذي نريد، وصرخ ابني الصغير، بل نشتري الحجم الكبير، التقت عيناي بعينيه، خشيت أن يقول شيئاً، وكالعادة سوف يرفض، وقال ابني الأوسط، إن الأفضل اختيار الأكبر لأسباب عديدة متشعبة، وأما ابني الأول فقد ... أكمل القراءة »

كـريـم

دخلت من الباب في حركة سريعة، حيث وثبت الدرجتين، وقد بدت على وجهي لمحة استفسار واضحة، رفع الرجل بصره نحوي، فتوقفت اندفاعتي وقد بترت عبارة السلام عليكم في صدى خفيف تردد بعيداً وغاب، وبدت الحيرة جلية مما دفع به إلى أن يرد التحية ببطء ووضوح، ويضيف كلمة (تفضلي)، فتحت فمي وأغلقته مرة، ثم قلت في عبارة سريعة بكلمات متلاحقة: – ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى