أرشيف الكاتب: محمد المصراتي

قاص ليبي مقيم في بريطانيا
أرفع راسك فوق لين تبان خنانتك!

أرفع راسك فوق لين تبان خنانتك!

في مارس 1982، تهبط مركبة فضائية على مدينة “جوهانسبورغ” بـ جنوب أفريقيا، وفيها مخلوقات غريبة سيسميها البشر لاحقًا “براونز”. ولأن المركبة الفضائية تعطلت فوق سماء تلكَ المدينة، فستضطر حكومة جنوب أفريقيا لاستضافة هذهِ الكائنات الغريبة، ويقومون بوضعها في محمية صغيرة تسمّى “المنطقة 9”. وقد خيّل لي وأنا أشاهد الفيلم المناهض للعنصرية، أن عرب الوطنطن اتفقوا على حصر شعب التبو في ... أكمل القراءة »

بيان عصيان ثقافي

بيان عصيان ثقافي

لا يوجد أدب ليبي حديث قادر على صنع ثورة تضاهي حجم حرب الثمانية أشهر التي مرت بها ليبيا. ما نعوّل عليهِ الأن من أدب “ما بعد الثورة” هو ذلك الذي سيكتبه أو ينشره أدباء اعتدنا على رؤية أسمائهم لفترة طويلة من الزمن، أمّا الأسماء الجديدة أو أسماء كتّاب “ما بعد الثورة”، فـ خليها فـ سرك: لا توجد أسماء جديدة، متمكنة، ... أكمل القراءة »

آلهة في قبـــو

آلهة في قبـــو

. في أبريل، كنّا ثلاثة وثلاثون مقاتلاً، وكانَ الله رفيقنا. وبعدَ عام، وجدتُ نفسي ملقيًا في شوارع المدينة، وقد عمّ السكونُ المكان. حينَ عثر عليّ بعض الأطفال، زغردت النساء وهللوا لعودة الرجال.. نشرت العديد من المواقع خبرًا مفادهُ أنّ أحد الثوّار المفقودون عادَ إلى أهلهِ سالمًا، وهذا ما أعطى العديد من أمهات المفقودين في الحرب أملاً بعودة أبنائهم. طوال الوقت، ... أكمل القراءة »

قالت الشقراء للشيخ

قالت الشقراء للشيخ

. هناكَ العديد من المعطيات التي جعلتني أصدّق حكاية المرأة ذاتَ الشعر الأشقر، والتي كانت تتناقلها ألسن سكّان وسط البلاد، كأسطورة. سأسمّيها هنا “الشقراء”، دونَ مناداتها باسمها الحقيقي، ليسَ حفاظًا على سمعتها، باعتباري أنتمي لمجتمع يدّعي أنهُ محافظ رغمَ كمّية النفاق والجهل وانعدام الأخلاق فيه، بل لأنّنا في الشارع كنّا نسمّيها الشقراء، وحسب، دونَ ذكر اسمها، حتى نسى معظم الناس ... أكمل القراءة »

الرواية الليبية: خطوة لقدام وعشرة اتاّلي

الرواية الليبية: خطوة لقدام وعشرة اتاّلي

الفصل الأول: يتساءل الشاعر والناقد الليبي “رامز النويصري” في دراسة تحت عنوان “الحكاية ومجتمع الحكاية، قراءة في رواية”، عن ماهية الرواية الليبية، وفي افتتاحية قراءته تلك، يبدأ قوله بأنّ في حال امسك الكاتب الليبي بين يديه لرواية “ليبية”، فإنّ هناك العديد من الأسئلة التي تحشر في رأسه، ويعلّل سبب ذلك أنّنا “ما زلنا نبحث عن هذهِ الرواية الليبية”، ويكمل قولهُ ... أكمل القراءة »

ما كتبهُ القادم من أعتاب نفسهُ على مذكرته وما سيحكيهِ لي لاحقًا وهو يفرغُ الكأس في جوفه

ما كتبهُ القادم من أعتاب نفسهُ على مذكرته وما سيحكيهِ لي لاحقًا وهو يفرغُ الكأس في جوفه

في مذكّرة من نوعية “مولسكن” الفاخرة، كتبَ في أولى صفحاتها: “من المفترض أن يبتدأ هذا السرد من المشهد الذي التقيتُ فيه مع الشهيد وهو مغطًا بالدم، ولكن هناكَ أشياء ينبغي عليّ سردها قبيلَ ذكر ذاكَ المشهد الذي يُعتبرُ جوهر هذهِ الحكاية. فالانسان عادةً ما يتخيّل الواقع تحتَ تأثير الحشيش أناسًا بالقرب منه، أو يتحركون قرابةً منه أو حتى يتحدثون إليه، ... أكمل القراءة »

My family and friends in Libya did not die in vain

My family and friends in Libya did not die in vain

Colonel Gaddafi’s dictatorship cost me – and every Libyan – dearly. Now we have a new start. By Mohamed Mesrati One day, when I was 13 years old, I was picked up by the Libyan police while walking down the street. After I had spent a night in the station, alone in a darkened room, my father came to try ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى