أرشيف الكاتب: محمد المغبوب

الاسم: محمد عياد المغبوب
تاريخ الميلاد: 1954
مكان الميلاد: طرابلس/ ليبيا
مجالات الكتابة: الشعر- القصة- الرواية- المقالة.
تعريف قصير: ولد بمدينة طرابلس وبها تلقى تعليمه حتى المرحلة الثانوية، لينتقل بعدها إلى العمل بالوظيفة العامة، نشر نتاجه في الصحف والمجلات المحلية والعربية، أشرف على الملف الثقافي بمجلة الاستثمار، ثم تولى رئاسة تحريرها، كما يساهم بالكتابة من خلال زاوية أسبوعية بصحيفة الشمس.. إضافة لأعداده لمجموعة من البرامج الإذاعية منها برنامجه (المقهى الثقافي) الذي كان يبث من إذاعة طرابلس المحلية.

إصدارات:
1 أمام المرآة قصائد إصدار خاص
2 حافة الليل قصائد إصدار خاص
3 طرابلس فيض من عسل الوطن قصائد مشروع إدارة المدينة القديمة
4 أحلى مدينة طرابلس قصائد اللجنة الشعبية للثقافة بشعبية طرابلس
5 آسف حبيبي قصائد مداد للنشر
6رسم بلون الاشتهاء قصائد الدار الجماهيرية للنشر والتوزيع
7مسرى الهوى قصائد أمانة اللجنة الشعبية العامة للثقافة
8 بين المساء والسهرة قصائد الأطلسية للنشر ـ تونس
9 هل تقبلين دعوتي إلى العشاء قصائد دار الأحمدي للنشر ـ مصر
10 أناشيد ليبية قصائد أكاديمية الفكر الجماهيري
1ا لرجل الذي عارك ظله روايــة إصدار خاص
12 وجهي الذي أريد قصص دار الحضارة للنشر
13 بقايا قصص إصدار خاص
15 راقصة على وجع قصص إصدار خاص
1 على نحو ما قصص إصدار خاص
17 المتاهة قصص الدار الجماهيرية للنشر والإعلان
18 كلام الصمت قصص مجلس تنمية الإبداع
19 خارج الدورق الزجاجي قصص الجمعية الوطنية للشباب
20 التمثال قصص اللجنة الشعبية العامة للثقافة
21 زاوية حرجة للحقيقة قصص اللجنة الشعبية العامة للثقافة
22 فيما أرى مقالات مجلة المؤتمر
23 وسط القلب تماماً قصص مجلس تنمية الإبداع
24 رجل عارك ظله رواية طبعة 2 المؤسسة العامة للثقافة
25 غواية الجزء الأول رواية دار مصر المحروسة ـ مصر

بلاد عصية على الفهم

بلاد عصية على الفهم

بلاد عصية على الفهم كان متوقعا أن لا يحدث الذي جرى أن نمرق من ثقب يومنا إلى القرن الأول للميلاد نتخبط على طريق العودة بخطوات معوجة نمشي على أيدينا نرسم حلما ببهجة الألوان الوهمية سرابا ما أن نصله حتى نغرق في وحله لكننا بحيلة الشيطان نملأ صدورنا بهواء فاسد ونطفوا نواصل المسير ونجتاز السراب كأن هناك من يدفعنا بقوة ونحن ... أكمل القراءة »

تحت الغطــــــــــــــــــــــــاء

تحت الغطــــــــــــــــــــــــاء

أصداف وحصى وأوراق بعثرتها رياح الأمس شمس محاها ظل السيد الكبير عند العشية وقنينة عطر لامرأة كادت تنضج أنوثتها يبرق نجمها في عيون الذكورة كتلة من الإشتهاء المحموم لولا أن قتلها الشوق بغتة أحلام تندت عن آخر فجر لخريف اللقاء إذ سقطت في قاع الوحل بمعول الحصاد تحت الغطــــــــــــــــــــــــــــــــــاء أشياء ضد الضد علقم في فم صبية ريقها العسل شهد في ... أكمل القراءة »

ستارز سيتي 2

ستارز سيتي 2

البوابة الخامسة لستارز سيتي هي الأكثر ازدحاما بين أخواتها فبعد أن تمر من القوس الأمني تجد محلا ضخما لبيع الأثاث ويقابلك مباشرة مكتب صغير للاستعلامات لتفسح طاولات المقهى الكبير مقاعدها ويأتيك النادل يعرض عليك ما لديه من شراب بارد حلال ومعجنات محلاة ومثلاجات وشراب ساخن من قهوة وشاي وشكولا وأشياء أخرى لا أحفظ مسمياتها الإنجليزية بعد أن منع وزير التعليم ... أكمل القراءة »

سيتي ستارز 1

سيتي ستارز 1

سوق كبير يرتاده الكثير من الليبيين من أُطلق عليهم أزلام وطحالب وكذلك البعض من الثوار الجرحى وبعض الأسر التي أرادت الترفيه عن نفسها بعد حرب التحرير وعدد وافر من الذين هربوا إلى القاهرة لشعورهم بالخطر هناك، تجر خطواتها الخجولة على الرخام اللامع في ردهات مبنى السوق الكبير لمحت مسحة الحزن في عينيها واصطنعت ابتسامة قابلتها بها فاتجهت نحو طاولتي في ... أكمل القراءة »

فصل من رواية – غواية

فصل من رواية – غواية

فصل من رواية (غواية) _____ النسخة الإلكترونية تصدر قريباً ضمن منشورات الموقع _____   حتى أنَت عندما تجتاز عتبة مدخل القرية السياحية ينتابك الشعور بأنك خارج العالم الذي ولدت فيه ومازلت تعيش بين أركانه، وللتو تدخل العالم السحري، التي صورته الأساطير أو كأنك قد ولجت الجنة التي كانت في خاطرك هلامية الملامح رغم عذوبتها على لسان نفسك، وتستطعمها بفمك، وأول ما ... أكمل القراءة »

يا مطر صبي صبي..

1 استخلصتني رفيقتي لتوصيل رسالة شفهية إلى ابن الباشا المغرمة به، تخبره أن والدها قرر ترك لمدينة إلى أخرى؛ لحصوله على عمل يعتاش منه، ويكفيه مذلة السؤال بعد مواسم جافة حبست فيها السماء مطرها مكتفية بالسحب فقط والكثير من البرد القارس . حليمة رفيقتي تقاسمي الذي يبدو لها سراً، وتسرد عليَّ تفاصيل أحلامها التي تتذكرها أما التي تسقط منها عند ... أكمل القراءة »

قـاوم ولا تـساوم

قاوم وقاوم ولا تساوم على حقك على أرض قبل أن يخلق الخلق هي ملكك في صفحة التاريخ مسجلة باسمك فالشمس منذ أول شروق لها وأول سطوع للقمر وأول نسمة في الدنيا عليك هبت وأول قطرة للمطر من السماء نزلت كانت على أرضك وكنت أنت تزرع الآرز وتجوب بحار العالم بفلك صنعته يدك فلا تساوم مهما تذاكى الأذكياء  وتهرطق المتهرطقون ورغم ... أكمل القراءة »

قـلـيـلاً فـقـط

مازال الوقت مبكراً بشهد الكلام وحرير الملامسة نملأه  وبقبلات حارة نجالسه فقط أقعدي بجانبي قليلا وهدئ توترك بكأس الهوى وأشربيه بفمي اغرفيه من نهر المودة بيننا ضفته لدي وبين يديك مطرزا بالياسمين وفراشات ملونة وأنت وأنا صورة لقلب يلامس قلباً والمساء يستقدم ليلا بقمر يحرسنا يا قنديلا يقيد بدفء يديك قليلا من الوقت أضفيه لي فأنت الوحيدة من تعلم سبب ... أكمل القراءة »

سـؤال لـيل

ما الذي سيحدث ؟ لو أفردنا هذا النهار لآخر نزف لنا لو أن أولنا آخر المنتهى ولا شيء في الذاكرة سوى صورة جنازتنا وصدى آخر قدم غادرت المقبرة وحتى إذا ما انطفأ وهج قنديلنا عند المساء وسحقتنا العاصفة قبل الأوان إذا فل قمرنا وسال دمنا بين الهضاب طالما أننا لم نعد نلد من أفواهنا  هذه الأسئلة كيف من خيط الشمس ... أكمل القراءة »

قـادمـة

قريباً تــأتـي تكنس الخريف من قدامي وتأتي بالمطر لتروي سنابل وجداني تنثر في سمائي النجمات البارقات وهي القمر الذي يؤنسني ومن خلف الليل تشرق ألف شمس فمن غيرها على شفتيها ارتسمت أجمل البسمات من على خديها تتفتح أجمل الوردات ؟ هي وحدها، وليس سواها من أنتظر بقوس قزح سترسمني ترتب فوضاي ترمم صدع مهجتي وتعيد لي كينونتي التي سُـرقت مني ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى