أرشيف الكاتب: آمال العيادي

الاسم: آمال فرج العيادى
دبلوم معلمات- لغة عربية
بدأت الكتابة الفعلية والنشر في 2002

نشرت في (أخبار الأدب) المصرية، ومجلة (الصدى) الإماراتية، وعدة مواقع إبداعية على الشبكة العالمية.. كذلك في بعض الصحف والمجلات المحلية.
لها تجربة تشكيلية مميزة باستخدام برامج الرسم الحاسوبية.

إصدارات:
– بقعة في حضن ظامئ – قصة.

البالونة الكحلة

– لمّانكبروا نتفكروا كل حاجة ؟ هذا ما قالته شيراز ليلة العيد،عندما انبطحت تتصفح مجلة الأمل.. بين الحين والآخر يشرق فاهها فتشع عنها غمازتان تحفران خديها.. تتمايل جدائلها وهى تستمع لموسيقا منبعثة عن تلفاز عتيق معلق بارتفاع عن عبث الأطفال.. بالونات متفاوتة الألوان تزين فضاء الغرفة. هي وأخوتها يتحينون فرصة انهماك أمهم في إعداد فطيرة العيد ليقطفوا بالونة من هذا ... أكمل القراءة »

أهجـوس هطـول الرماد

شواطئ الزفت.. تسربلها أزمان مقطرنة.. لمحتها تقعد بالمقهى.. يسراها امتصت يمناها على حين غرة من الدهر ! شفتاها الزنجيتان تنفثان رذاذاً مشفوطا من رئات النيبرجيلا… تصادمت نجيمات أفلاكي.. تطعجت أحانيني مشظية أهاجيس شكوكاتي.. الحراك للتو انبلج ضوءه والقاعدة تظلمها غوائم حشاف.. عيون مصفرة وأخري محمرة… فحيمات يلظيها وطئ الاستعار وثغور أغواها التأجج فتأهبت لازدراد مني الاصطلاء.. قذفت جهلي فتقيأتني ذاتي ... أكمل القراءة »

خثارة بلل

بين النعيم وعدمه يؤرقني اعتدال أليم.. أرواح تزف إلى عوالم نورانية. غيب متلبد يطبق على  أفواه و أعناق الوجود فتنفرط قلادة الوصل وتلتقمها صديفات شفيفة.. فجر عدل عن الانبثاق ..خفافيش تحلقت في رقصات ماكرة.. الفراشات تنكفئ نائحة على الزهر المسبّت في دهاليز النعاس.. الأحاسيس تتمطط.. تشتبق.. تنفجر المآسي ..تزدردها المتاهات. أفول.. أفول.. يستقطب كل مغرد‍ ذي جناحين. بشارع عشرين خيام ... أكمل القراءة »

طماطم حكيّة وقطن وفراغ

  الخراطيم مقّلصة والصنابير ظامئة والحيتان فاغرة أفواهها.. وغابات الصبّار تستنزف الطاقات بالرغم من أجسادنا النازة بعرق الانكماش ولسع السياط العالق بنا كذرات رمال متصمّغة إلا أن الشفاه والأهداب تتحدى النواجذ الزعاف.. صمت مخجل يخيّم على أجوائنا..أهي الرغبة عن اللا جواب أم هروبا من صدى الأجوبة الوقحة ؟!، ذاكرتي تسوح كبقعة زيت طافية.. تردم شاطئ أساي المتورم بذريراتها الذارفة، البحر ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى