أرشيف الكاتب: عادل الحفيان

ما أنتِ للمثال

ما أنتِ للمثالِ ! ! لستِ أكثرَ مِنْ دميّة في الصخرِِ محفورة… ما أنتِ للرسام !! مُجرد صورة… قلبُكِ مرآةٌ ينظرُ فيها الخيرُ فيعبُّ وجهكِ من جمالِ الخيرِ جمالاً وافياً موفورا… وينظرُ الشرُّ فَتَمْتَلئينَ غُرورا… أفيضُ حناناً وتنضحينَ شرورا… يا أكثرَ النساءِ إلحاحاً عليَّ في مُخيَّلَتي وأقلَّهنَّ في صحوي حضورا… كلاميَ الجميلُ يُكسِبُ وجهَكِ ألقاً ونورا… فإذا قلت بأن سُكوتي ... أكمل القراءة »

غداً تضيقين ذَرْعاً بالهوى ..

عيناكِ لم يمسسهُما الكُحلُ وكـفـُّكِ بَعْدُ لم يخضبِ … حَرام ٌعليكِ أنْ تشقي بالهوى وأنْ تتعذبي… غداً تضيقين ذَرْعاً بالهوى عُودي كما كُنتِ طِفلةً صغيرةً تُشاكِسُ أقرانها في الملعبِ .. ليس صحيحاً أنّ شيطان ِشعري ليس يُطربِ إلا إذا أنشبتُ في لحمِ جسدكِ مِخلبي .. فغايةُ مطلبي أنْ يعودَ إليكِ الصوابُ وأنْ تهتدي … ما هو تقييمك لهذه المشاركة؟ أكمل القراءة »

إلى الأعلى