أرشيف الوسم : شعراء ليبيا

جئت من عالم آخر

جئت من عالم آخر

أنا غريب عن هذا المكان يا صغيرتي جئت من عالم آخرمن عالم صامت وغريبكنت أنتمي فيه لفصيلة نادرة من الطيور كانت جناحاي أكبر مافيّيمكنني القول أن كل مافيّ جناحان كنت أُحلق من قمة لقمةكنسرٍ شاب غير أنني لم أكن نسرا كنت أهوي على فرائس تشتهينيكنت أكتب الشعر أيضا كنت أتحدث عن مكان آخرعن عالم كنت فيه حبة ملحفي دمعة ساخنةما أتذكره أنني كنت أسيل من عين فتاة ... أكمل القراءة »

مُـراديـات

مُـراديـات

كلّما لاح طيفكأتهيأ لفك اسري ..! أُنظرذات حب .الخريف بعيد ..…. و أنتِ اليقين وطن !!أناديك ..…يذوب .. اسمكِفي فمي .!……بَعدك ..لمن تَشْدو العصَافِير ولمن ..تبني أعشاشها . ؟!!تعالينرمي ورداًفي عين الغياب .تعالي … نؤصد باب الخراب . أكمل القراءة »

تضاريس كوكب

تضاريس كوكب

امنحيني حديثًا لظفائرك على ناصية القمر الزاهي بصدغ الاكتمال ربما أغفو على نهدك بقصيدي العابدحين أُسلّمُ بأن لا تاريخ للنساء قبلكرُدّيني لسمرٍ قديمٍ آمنٍ إلى السّحَر الناسكلعل نقاء الرمال يعود وتصفو المساءاتُ إلى عهدها قبل نفير الحروبأرى في ظفيرتك انشقاق الأرض عن أول النخلتشرقين كفوح الطين في بواكر الصبحتتأودين كتشكل الفخار في هدأة النارتسفرين كمبتدأ الزيتون عقب الطوفانتضوعين كمنابت العشب في هطول المطر العاشقلأن قوامك هو التكوين الأزلي لتضاريس الكوكب على ... أكمل القراءة »

اجْدَابِيَا .. ضحكةُ التُّفَّاح ..

اجْدَابِيَا .. ضحكةُ التُّفَّاح ..

لا تُوقِظِي أُمَّاهُ جَفْنَ جِرَاحِيوَجَعٌ يُضَافُ إِلَى صَهِيلِ نُوَاحِيلا تَسْأَلِي عَن غَائِرٍ في مُهْجَتِيمُتَسَعِّرٍ باللاَّهِجِ الصَّدَّاحِلا تَنْبُشِي الْوَجَعَ الرَّصِيصَ بِخَافِقِيقد يَسْتَفِيقُ فكيفَ كَبْحُ جِمَاحِي..؟إن تلمسي ذاكَ المكينَ بأضلعيسَتَسِيلُ أَنْهَارُ الأَسَى بِنِيَاحِيهَذِي الَّتي قد أَثْخَنُوهَا بَلْدَتِينَجْوَى مَوَاويلي، وفجرُ صَبَاحِيتلكَ الَّتي قد أَوْجَعُوهَا مُهْجَتِيوَجِرَاحُهَا مَوصُولةٌ بِجِرَاحِيوَدُمُوعُهَا من نَبْعِ عَيْنِيَ إِنَّهَاتَبْكِي بِدَمْعِي، تُفْتَدَى بِنُوَاحِيهذي محاريبي، وَسَجْدَةُ خَافِقِيمعنى تشاويقي، وَنَشْوَةُ رَاحِيهذي دَوَاوِينِي، وَصَبْوَةُ كِلْمَتِيومِدَادُ ... أكمل القراءة »

صدري ممتلئ بمعارك قديمة

صدري ممتلئ بمعارك قديمة

صدري ممتلئ بالأتربة بأثار أقدام الخيول في معاركي القديمةصدري الممزق مثل أي جدار في الحرب على وشك الإنهيارأخيراً ستتصاعد الأدخنة من نوافذ بناياتي الشاهقةقفصي الصدري لن يتحمل تغريد طيوره أكثر من ذلكلا الصباح سيذكرلا الأشجار ستذكرما المسافة التي قطعتها وانا أحمل عشاً لا أنتمي إليه! أكمل القراءة »

كُلُّنا كَذَلِكَ !! ..

كُلُّنا كَذَلِكَ !! ..

كُلُّنا ..كُلُّنَا أيُّها السَّادةُ ..نَتَلَذَّذُ بِشْربِ الْقَهوةَ كُلَّ صَباحْكُلُّنا نعشَقُ فيروزَ ..وهِيَ تُغنِي للصَّيفِ .. وللْخَريفِ ..وللأمطارِ .. وللْرِّياحْوكُلُّنا ..في وطَنٍ يَمتدُّ مِنَ الْمُحيطِ إلىَ الْخَليجِ ..تَضِيقُ بِنا ..هَذِي الْبِطَاحْكُلُّنَا مِثلَ الْحَمامِ ..لاَ نَدرِي إنْ كانَ هَدِيلُنا ..شَدْواً .. أمْ كانَ نُواحْكُلُّنا كَاذِبونَ .. ومُنافِقُونَ ..حِينَ نَضَحَكُ مِلءَ قُلُوبِنَا ..ونَحْنُ نَفِيضُ بِالْجِراحْمَاذَا تَنتَظِرُ مِنْ أُمَّةٍ ..رَضِعَ أطْفَالُها الْخَوفَ ..وانْتَشَوا .. بِقَعْقَعَةِ الْسِّلاحْمَاذَا تَنْتَظِرُ ... أكمل القراءة »

ثُكْنَات

ثُكْنَات

هناك،عندما كنتُ من سكان الثُكْنَات : ماذا تفعل بكتاب أيُّها الأحمق،يُعنّفكَ الضابط .هناك أيضًا،فيما الأحلامُ تحترق، ولا تترك رمادًا فيما الظلالُ لا وجود لها، إلا إذا كُنتَ أعمى .فيما الكلمات محض شتائم وعصيّ وبصاق فيما الحربُ على الأبواب / تكسّرت النوافذُ .**ما الذي جعلَ ضابطًا صغيرًا يثيرُ نصف قرنٍ من الغائط . فيما تتناسل غرفُ التعذيب ويتكاثر الرعايا.فيما تضاف المزيد من الزنازينكفصول لتربية الظلام ،فيما الظلام ... أكمل القراءة »

إلا حرف

إلا حرف

ما في الجعبة إلا حرفو حصائد معنى شجيو حضورك في شرايين الغيابو بندول من وجع الوطنلا يفتر عن وخز و أنين وعتابما في الجعبة إلا أنتذليلا في صمت فورة دميو قليلة على مقاس الوطنو صغيرا جدا على زمن المحنأنت يا جزء مني يا جزء من وطنولا شئ في يتجزء وكل الخيوط في الجعبة مهترية وكل الاوطان تليق بنا إلا انا حين تغتالني الحدود وتنهار على ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى