صدور عدد جديد من صحيفة أوكر

الطيوب

العدد 5 من صحيفة أوكر
العدد 5 من صحيفة أوكر

صدر العدد الجديد من صحيفة أوكر للفنون التشكيلية اليوم الإثنين الثامن من رمضان/1440 هجرية الموافق: 14/مايوم/2019 ميلادية وهي صحيفة نصف شهرية تصدر من ليبيا في الرابع عشر والثامن والعشرين من كل شهر

تصدر الصفحة الرئيسية لوحة للفنان المستشرق  الفرنسي جيروم وعنها ذهب الناقد والدكتوررالمصري ياسر المنجي تحت عنوان (رمضان في إطار الصورة الاستشراقية بين مقتضيات الجمالية والضرورة التوثيقية) لاستلههام القيم الفنية الاستشراقية التي تناولت الجوانب الروحانيى لبلدان المشرق العربي ورصدت تفاصيل إيمانية دقيقة من الشعائر الرمضانية المفعة بالخصوصية، في حين تناولت الصحيفة في مفتتحها (أما قبل)، الإدراك البصري ودوره في الارتقاء بالذائقة الفنية ومصادرة القبح واستيراد الجمال من اللا جمال مشيرة إلى حاجة المجتمعات الإنسانية إلى تهذيب العين وتربيتها على تذوق الجمال بالتغذية البصرية باعتبارها المرجعية الوحيدة القادرة على تنشيط التحسس الجمالي للأشياء من حولنا.
وعنونت الصحيفة بخبر إقامة ورشة تدريبية في تونس لتدريب المكفوفين على التصوير الفوتوغرافي والرسم لتلوين رؤاهم، هذا وقد تناولت الناقدة المصرية الدكتورة أمل نصر بالقراءة النقدية تجربة النحات المصري محمود عبدالله تحت عنوان (مخلوقات في قبضة الظل)، ورحلت أومر بعيون قرائها إلى تونس وحطت في عالم الفوتوغراف حيث التقت المصور الفوتوغرافي الليبي المغترب هناك ورصدت لقرائها حوار مليئا بالكثير من الآراء والخصوصيات المتعلقة بأصدقاء الضوء، كما تجولت في عدد من البلدان العربية واستقطبت ثلة من التشكيليين البارزين في الساحة الفنية العربية وسجلت وجهات نظهرهم في استطلاع  حول (استنساخ اللوحات الفنية بين الضرورات والمحظورات).
وفي إطلالة جديدة للناقد المصري الأستاذ محمود فتحي قدم من خلالها قراءة تحليلية ﻷعمال التشكيلي الحروفي العراقي نصيف جاسم تحت عنوان (الفن الحروفي بين تعادلية الكتلة والتماهيات اللونية، في حين قفز التشكيلي الجزائري مصطفى بوسنة إلى الكويت لاقتناص تجربة التشكيلي الكويتي وليد عنبر التي امتازت بتقديم شخوص في سياق غير مألوف ضمن الواقعية السحرية، فيما سلط التشكيلي السوري سامر إسماعيل الضوء على تجربة التشكيلي السوري إسماعيل نصرة واصفا إياه برسام الفن الجميل حيث اتسمت أعماله بالشاعرية التعبيرية وتقديم الخط واللون وإظهارها لمكامن شخوص عالمه مستخدما المواد التالفة في تنفيذها، هذا وقد استعرضت الصحيفة عددا من الكتب والمؤلفات الصادرة حديثا في حقل التشكيل:(بين النافذة والظلال للمؤلف نصير الشيخ من العراق، الاستشراق الفني في المغرب للناقد والتشكيلي الدكتور إبراهيم الحيسن، رفيق اللحام رائد الفن الأردني للناقد العراقي غازي انعيم)

أما في صفحتها الأخيرة (كاريكاتير) فتناول التشكيلي الليبي الشامل محمد قجوم ظاهرة تدافع القنابل تزامنا مع موعد انطلاق مدفع الإفطار في لوحة ساخرة تهكم من خلالها على مخلفات الحروب وعدم مراعاة العصابات والمليشيات لحرمة الشهر الفضيل، وتناولت خبر تكريم الفنان الساخر السوري رائد خليل ونيله الميدالية الفضية في مسابقة الفيلسوف الصيني لاو تسي، في حين تناولت الناقدة التونسية الدكتورة شريفة الذهيبي لوحتي ذات الوجهين تحت عنوان (مزاجية السخرية بين المرسوم والمنسوج).

عن المشرف العام

مشرف عام الموقع: رامز رمضان النويصري// المحرر العام: كريمة الفاسي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى