ليبيا واسعة – 12 (قـرم)

القرمة
القرمة

[12] قرم..

ولها في العامية الليبية أربعة معانٍ. واحدة بصيغة المذكر، وثلاثة بإضافة التاء المربوطة.

1.  
المعنى الأول: (قرم) بمعنى: (السيد).
قال الشاعر الشعبي:
علايا فراسين واقروم … ركابة البلا وانزلانه
وكلمة “قِرم” فصيحة، وأصلها فحل الإبل.
– “ق ر م: (الْمُقْرَمُ) الْبَعِيرُ الْمُكْرَمُ لَا يُحْمَلُ عَلَيْهِ وَلَا يُذَلَّلُ وَلَكِنْ يَكُونُ لِلْفِحْلَةِ وَكَذَا (الْقَرْمُ) وَمِنْهُ قِيلَ لِلسَّيِّدِ قَرْمٌ وَمُقْرَمٌ تَشْبِيهًا بِهِ” [مختار الصحاح].
“(قرم) – في حديث عَلىّ – رضي الله عنه -: “أنا أبو الحَسَن القَرْم”
– أصل القَرْم: فَحْل الإبِل: أي هو فيهم بمَنْزلة الفَحْل في الإبل. ويَعنيِ به: الرئيسَ المُقدَّم في النَّاس” [المجموع المغيث].

2.  
المعنى الثاني: قُرمة بمعنى: (أصل الشجرة الذي يبقى في الأرض بعد قطعها).
– “قرمة الشجرة: عند العامة ما بقي من أسفل جذعها إذا قطعت” [تكملة المعاجم العربية].
– “قرمة: جذع الشجرة” [معجم بوشر].
– “خشبة يُقطَّع عليها اللّحم، “قطّع الجزّار اللّحمَ على القُرْمة” [معجم اللغة العربية المعاصرة].

3.  
المعنى الثالث: قُرْمة بمعنى: (غِيبة)، وهو استخدام مجازي.
ويحتمل أن يكون مجازاً عن: “الأكل”، لأن الله عزَّ وجل شبَّه المغتاب بآكل لحم أخيه: ﴿وَلاَ يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً.. الآية﴾[الحجرات: 12].
– “قرمه إِذا عضه بِمقدم فِيهِ” [جمهرة اللغة].
– “قَرَمَ (الطَّعَامَ) يَقْرِمُ قَرْمًا: (أَكَلَهُ)” [تاج العروس].
ويحتمل أن يكون مجازاً عن: “التقطيع”.
– “(قَرَمَ) الْقَافُ وَالرَّاءُ وَالْمِيمُ أَصْلٌ صَحِيحٌ يَدُلُّ عَلَى حَزٍّ أَوْ قَطْعٍ فِي شَيْءٍ. مِنْ ذَلِكَ الْقَرْمُ: قَرْمُ أَنْفِ الْبَعِيرِ، وَهُوَ قَطْعُ جُلَيْدَةٍ مِنْهُ لِلسِّمَةِ وَالْعَلَامَةِ، وَتِلْكَ الْقُطَيْعَةُ الْقُرَامَةُ. [مقاييس اللغة].

4.  
المعنى الرابع: قُرمة بمعنى: (الوثيقة، أو الحجة) التي يثبت بها النسب أو الملكية.
 
 

عن عبدالرحمن جماعة

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى