أرشيف القسم : طيوب الحوار

حوارات إبداعية

الكاتب المسرحي والروائي الليبي “معتز بن حميد”: النص يولد واسمه معه مثل الرضيع تماما!

الكاتب المسرحي والروائي الليبي “معتز بن حميد”: النص يولد واسمه معه مثل الرضيع تماما!

المسرح نيوز :: حاورته: ريم العبدلي (مسيرة إبداعية أدبية متميزة بأفكار  مشوقة، يسعى إلى تحقيق حلمه؛ بترك بصمة ثقافية “أدبية وفنية” حقيقية في مشهدنا الحالي.. لا يسمح للوقت ان يمر  دون أن يصنع من الحرف فكرة لتكتمل من خلالها صورة نصوصه ورواياته؛ فانظم اسمه إلى قائمة الكُتّاب العرب… ولنتعرف إليه كان لنا معه هذا الحوار ، بعد أن عرجنا على ... أكمل القراءة »

محمد المزوغي: التوقف عن الشعر مرادف للتوقف عن الحياة

محمد المزوغي: التوقف عن الشعر مرادف للتوقف عن الحياة

حاوره: عبدالسلام الفقهي هل القصيدة العمودية ما زالت موجودة باشتراطاتها الفنية واللغوية وقواعد استمرارها؟، أم أرغمتها أطوار الظهور والاختفاء خلال مسارها التاريخي على البقاء بعيدًا عن مجال الفاعلية الثقافية، وإذا كانت عبر ومضاتها الزمنية راغبة في تجسير نقلاتها عبر فضاء النص الحداثي، يستلزم من ذلك أن نفهم طبيعة هذا الوجود وتمظهراته في المشهد الحالي في حوار لـ«بوابة الوسط» مع الشاعر ... أكمل القراءة »

فرج بوفاخرة لـ«الوسط»: أشكر كل من ساهم في عودة المؤسسة العامة للسينما والمسرح

فرج بوفاخرة لـ«الوسط»: أشكر كل من ساهم في عودة المؤسسة العامة للسينما والمسرح

بوابة الوسط الفنان فرج بوفاخرة، فنان قدير بدأ حياته الفنية مع نهاية الستينات من القرن الماضي، يتحدث معنا في «الوسط» عن التحديات التي تواجهه في إدارته المؤسسة العامة للسينما والمسرح ومشروعاته المقبلة. ● حدثنا عن المؤسسة العامة للسينما والمسرح والتحديات التي تواجهها؟أود في البداية الرجوع قليلاً إلى فترة السبعينات عندما كان للفنان كيان يسمى الهيئة العامة للمسرح والفنون وكان يشعر ... أكمل القراءة »

مريم هنيدي: في الطين تكمن حقيقة الإنسان

مريم هنيدي: في الطين تكمن حقيقة الإنسان

ما الذي تنحت اليد التي تلمس تفاصيل الطين، نقرة هنا وهناك فيظهر تعرج أو استدارة، ربما هذا أنف أو فم مزموم، كتل قد تبدو جامدة لكن حين التأمل تدبُّ الحياة وتظهر الحكاية. مريم هنيدي، في سيرتها تمنحنا لمحة عن تلك البنت التي أحبت النحت واختارته، مع دخولها كلية الفنون الجميلة في طرابلس، التي تحصلت منها على درجة الماجستير أيضاً وصارت ... أكمل القراءة »

الشاعر خالد مطاوع: قصائد للحياة خطاب جديد شفاف أساسه الأنسان والعقل والضمير

الشاعر خالد مطاوع: قصائد للحياة خطاب جديد شفاف أساسه الأنسان والعقل والضمير

حاوره: رامز النويصري. تمثل المواقع الثقافية والأدبية، منابر معرفة ومصادر اطلاع للعديد من محب ورواد الأدب والثقافة، لسهولة الوصول إليها من خلال الشبكة وتوفرها بشكل دائم ومجاني. موقع (قصائد للحياة) موقع ثقافي مختلف، فهو موقع خاص بالشعر، يقدم لمتابعيه في كل يوم نصاً شعرياً جديداً، في شكل مختارات عالمية. هذا الموقع هو أحد مشاريع مؤسسة أريتي للثقافة والفنون، والتي تسعى ... أكمل القراءة »

عبد العزيز الزني : المونودراما لا تعني الغاء المسرح الجماعي

عبد العزيز الزني : المونودراما لا تعني الغاء المسرح الجماعي

حوار: عبد السلام الفقهي عدسة : أحمد الغماري يحاول القاص والكاتب المسرحي عبد العزيز الزني , رؤية عالمه الابداعي من نوافذ عدة , القصة والمسرح , وأدب الطفل , وهو في ذلك يبحث عن أفق يصله بروح المكان والزمان , وعن أجابة لأسئلته في الحياة والناس , وعن صياغة منطقية لفحوى النص الركحي خصوصا والذي يستحوذ على مساحة أكبر في ... أكمل القراءة »

ميسون عبد الحفيظ: العمل الخزفي منجز فني قابل للتفسير والفهم

ميسون عبد الحفيظ: العمل الخزفي منجز فني قابل للتفسير والفهم

حاورتها/ حواء القمودي تميز المشهد التشكيلي الليبي باقتحام المبدعة لشتى مجالاته، وسنجد أسماء كثيرة برزت منذ نهاية الألفية الأولى، وأكدت حضورها وفاعليتها في المشهد التشكيلي في قرننا الواحد والعشرين الذي يكاد يكمل سنواته العشرين، هكذا سنجد الرسم والنحت، وفي النحت سنجد «النحاتة» وأيضا «الخزافة»، مادة العمل الفني واحدة في النحت والخزف، لأن ما يجعل من هذا عملا خزفيا هو اللون، ... أكمل القراءة »

د.محمد الخازمي: أنت عَلَم ورائع ومؤثر، مع أنك لم تحمل سلاحا!!!

د.محمد الخازمي: أنت عَلَم ورائع ومؤثر، مع أنك لم تحمل سلاحا!!!

تحفل الثقافة الليبية والتاريخ الليبي بالكثير من الأعلام الذين كان لهم الإسهام الواضح والجلي سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي، وحتى العالمي. هذا الأسماء وإن كانت حاضرة في الذاكرة الشعبية، إلا أن بعضها لم يلاقي الحظ من التعريف به وإظهار إنجازاته، لما لهذا من تأثير في المجتمع، الأمر الذي يجعل من هؤلاء الأعلام منارات وقدوات يُهتدى بها. الدكتور “محمد الخازمي” ... أكمل القراءة »

الخروبي: غاية الفن الحروفي مشاهدة القصيدة لا قراءتها

الخروبي: غاية الفن الحروفي مشاهدة القصيدة لا قراءتها

بوابة الوسط الإمكان القول إن الفن الحروفي استطاع إيجاد مكان له في خارطة المشهد التشكيلي الليبي الحديث، محاولاً استيعاب مفردات الفضاء اللوني وتقديمها على قاعدة الفن البصري المعاصر. لكن ما هي الأسس الجمالية والمعرفية التي اعتمدها الفنان الحروفي في تقديم تجربته وفق تلك الرؤية، وفلسفته الإبداعية بالخصوص، وصدى ذلك على المستويين المحلي والعالمي، وهو ما حاولت «بوابة الوسط» الإجابة عنه ... أكمل القراءة »

الناقد عبدالحكيم المالكي لبلد الطيوب: رواية الصادق النيهوم (من مكة إلى هنا) هي الرواية الأولى في ليبيا

الناقد عبدالحكيم المالكي لبلد الطيوب: رواية الصادق النيهوم (من مكة إلى هنا) هي الرواية الأولى في ليبيا

حاورته: منى بن هيبة الشريدي اشتغل في حقل السرديات الأدبية وشكل بمفرداته الجميلة الوعي الإنساني للكون، ولقد تجلت فيها صور مفهمة السعي البشري وراء تشكيل الذات، حيث احتفى بالرواية وأخذنا عبر قراءاته إلى عوالم الدهشة وواحات الاستمتاع، هو الناقد الروائي عبدالحكيم المالكي من مواليد 1966 بمصراته، تحصل على ماجستير إدارة هندسية ويعمل حاليا كعضو هيئة تدريس بكلية العلوم التقنية بمصراته، ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى