أرشيف القسم : طيوب الدراسات

دراسات في الأدب الليبي والثقافة الليبية

ليبي واسعة – 8 (زقية)

ليبي واسعة – 8 (زقية)

[8] زَقْية.. وتعني في اللهجة الليبية: “هراوة” “عصا غليظة” وهي سريانية في الأصل وليست عربية، ولم ترد في أيٍ من المعاجم العربية القديمة، وإنما أوردها المستشرق الهولندي (رينهارت دوزي) في معجمه (تكملة المعاجم العربية). “زقية وزقاية (سريانية): عصا، وتجمع على زقيات وزقايات” [تكملة الماجم العربية]. لكن السؤال هنا هو: كيف انتقلت من السريانية إلى اللهجة الليبية دون أن تمر بمعاجم ... أكمل القراءة »

ليبيا واسعة – 7 (صقع)

ليبيا واسعة – 7 (صقع)

[7] صَقَع.. ولها في اللهجة الليبية ثلاثة معانٍ: الأول: (بردٌ شديد). الثاني: (الضرب بقوة). الثالث: (بَعُد جداً).. (صعب المنال). وجميعها فصيحة.. المعنى الأول: (بردٌ شديد).. “(صقع) صقعا أَصَابَهُ أَذَى الصقيع” [المعجم الوسيط]. “صقَّعَ يصقِّع، تصقيعًا، فهو مُصقِّع، والمفعول مُصقَّع. صقَّع الماءَ ونحوَه: ثَلَّجه “صقَّع المشروبات- صقَّعتُ الطَّعامَ” [معجم اللغة العربية المعاصرة]. المعنى الثاني: (الضرب بقوة).. “الصَّقْعُ: الضَّرْبُ بُبِسطِ الكفّ، صَقَعْت ... أكمل القراءة »

ليبيا واسعة – 6 (هني)

ليبيا واسعة – 6 (هني)

[6]  هني.. كلمة فصيحة ليس لها معنىً محدد، وإنما يستعملها الليبييون كما في الفصحى تماماً، وذلك لغرضين: الأول: لما لا يُراد ذكره لأي سبب من الأسباب كالاستقباح مثلاً. الثاني: لما نُسي اسمه. الفارق بين العامية والفصحى: أنها في الفصحى تُعرب، أما في العامية فتبنى على الياء دائماً. “وهَنٌ، كأخٍ: كلمةُ كِنايَةٍ، ومَعْناهُ (شيءٌ)، وأَصْلُه هَنَوٌ، تقولُ: هَذَا هَنُكَ: أَي شَيْئُكَ” ... أكمل القراءة »

ليبيا واسعة – 5 (رشتة)

ليبيا واسعة – 5 (رشتة)

[5] رشْتة.. وهي طعام جميع الليبيين، إلا أنها لم تكن طعام أهل البادية في السابق، ومنها نوعان: نوع يطبخ طبخاً، وهو أقرب إلى الأكلة السعودية (المطازيز). ونوع يُطهى على البخار، ويُسمى: “رشتة كسكاس”.    -(والرَّشِيدِيَّةُ: طعامٌ. م) كأَنّه منسوبٌ إِلى الرَّشِيد، فِي الظَّاهِر، وَلَيْسَ كذالك، وإِنما هُوَ مُعرَّبٌ (فارِسِيَّتُه رِشْتَه)، بِفَتْح الراءِ وَكسرهَا.[تاج العروس] -والرَّشيدِيَّةُ: طَعامٌ م، فارِسِيَّتُهُ: رِشْتَه.[القاموس المحيط]. -الرَّشِيدِيَّةُ: ... أكمل القراءة »

مثقف سبعيني بين طرابلس والقاهرة والسجن ومدريد

مثقف سبعيني بين طرابلس والقاهرة والسجن ومدريد

الشاعر الناقد الثقافي محمد الفقيه صالح (1953 ـ 2017) (1) مراحل حياته وانعكاسها على تكوينه     فقدت الساحة الثقافية في ليبيا أحد أبنائها المسكونين حقّاً بالهم الثقافي؛ الأديب، الشاعر، الدبلوماسي محمد الفقيه صالح الذي شغل بالكتابة الأدبية والفكرية منذ مطلع شبابه، وعلى امتداد حياته التي تقلَّبت بها المصائر بين ثلاث عواصم كان لها الفضل في تكوينه الثقافي الرصين، وهي طرابلس ... أكمل القراءة »

ليبيا واسعة – 4 (قصع)

ليبيا واسعة – 4 (قصع)

[4] قَصَع.. ولها في اللهجة الليبية معنيان: الأول: قتل القملة بدعسها بين ظفرين. “(القصع) الدَّلْك بالظفر وَضم الشَّيْء على الشَّيْء” [المعجم الوسيط] “”قَصَع” ….. والقَملة والصؤابة قتلتهما بين إصبعيه” [كتاب الأفعال] “ومنه الحديث: (نهى أن تقصع القملة بالنواة)” [الغريبين في القرآن والحديث] الثاني: البعير يجتر. “قصع: …. والبَعِيرُ يقصَعُ جِرَّته إذا ردَّها إلى جوْفِهِ” [معجم العين]. “فَأَمَّا قَصْعُ النَّاقَةِ بِجِرَّتِهَا ... أكمل القراءة »

قراءة في الرواية الليبية.. من كتاب أكسفورد «تقاليد الرواية العربية» (7/7)

قراءة في الرواية الليبية.. من كتاب أكسفورد «تقاليد الرواية العربية» (7/7)

بوابة الوسط :: محمد عقيلة العمامي تنشر «الوسط» الجزء السابع والأخير من ترجمة الفصل السابع عشر من كتاب «جامعة أكسفورد» بعنوان «تقاليد الرواية العربية» لوائل حسن، وهو الفصل الخاص بالرواية الليبية، الذي حرره الدكتور علي عبداللطيف إحميدة، ويترجمه محمد عقيلة العمامي. من بعد العام 1976 ارتفعت وتيرة وحشية ديكتاتورية القذافي لتستمر أربعة عقود. تم إسكات الكتاب الليبيين المعارضين أو سجنهم ... أكمل القراءة »

ليبيا واسعة – 3 (كاغط)

ليبيا واسعة – 3 (كاغط)

[3] كاغط.. وتعني عند الليبيين: (ورق غليظ)، وهي فصيحة. “وكل كاغد قرطاس.”[التفسير الوسيط للواحدي] “جاء في التهذيب بمحكم الترتيب 139: (ويقولون: كاغظ، بالظاء المعجمة. قال أبو بكر: وأخبرنا أبو عليّ أنّ الصّواب: كاغد، بالدّال غير المعجمة .. ). وجاء في درّة الغواص 163 حكاية عن الآمدي: (سألت أبا بكر بن دريد عن الكاغذ فقال: يقال بالدّال والذّال والظّاء… ).”[الفرق بين ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى