أرشيف الكاتب: سميرة البوزيدي

سميرة البوزيدي ولدت بمدينة طرابلس في 1969م. شاعرة من ليبيا، مواليد طرابلس، أقيم في طرابلس. متحصلة على ليسانس تاريخ، وتدرس حاليا لنيل رسالة الماجستير، تعمل بصحيفة فبراير، الصحيفة الرسمية وتشرف على الملف الثقافي بها منذ خمس سنوات. تكتب الشعر، مع بعض الدراسات النقدية في التجارب الشعرية المختلفة ,كتابة المقالات الأدبية صدر لها: أولا: دواوين شعرية: جدوى المواربة. أخلاط الوحشة. السير في توقع. يضيء نفسه. معابر زلقة. خشب يدخن في العراء. تحت القصف. ثانيا قراءات نقدية وأدبية: بوابة الحلم. تمزيق الفهم.
طفلة الذاكرة وحشود الألفة

طفلة الذاكرة وحشود الألفة

قراءة في قصائد الشاعرة حواء القمودي شاعرة تكتب منذ ثمانينات القرن المنصرم دؤوبة مثل نحلة وبنصوص نضرة على الدوام مثلها تماما ,وطوال هذه السنوات على طريق الشعر ظلت تقطر شهد كلامها باحثة عن وهجه المضيء ساكبة في الإثر عصير روح متأججة بخمرة الشعر.. تكتب بالاهوادة نصوصا تفتح مدارك الحواس تنبع من ذات متعددة وتطل على الآخر بفردانية مميزة, نصوص يمكنك ... أكمل القراءة »

المعين

المعين

  لطالما كنتُ الحكاية الوحيدة لي ادور حولي حتى اسقط كصوفي مجذوب ، أمسك رأسي وأخضه ليتساقط كل الكلام المحبوس امرره الى الفراغ أفتح من عليه الف قفل وارميه في البحر انا الوحيدة التي تربت على حزن العالم اضع يدي على جبينه ليسكن اتلو أورادي ليستفيق ويُسبّح بقلبه المعطوب الله خلقنا على هيئات كثيرة الرحمة والحب والضجر الخوف والتهور والهروب ... أكمل القراءة »

أريد ان أنام

أريد ان أنام

  هذا يكفي سأعود الى كهفي هناك طرائدي التي جفت رسوماتي الماجنة على الجدران عظام أسلافي  يلعب بها صغاري ويكسرون عراقيبها هناك الهراوة الضخمة التي اصفع بها وجه العالم واضرب بها رأسي عندما يصيبني صداعا ما اعرف اني ابالغ لابأس بذلك لطالما كان الشعر فن مبالغة وانا سأستفيد من ذلك بشكل كامل و مزر يجعل كل من يقرأ يصيبه الغثيان ... أكمل القراءة »

بيت من الكلمات

بيت من الكلمات

  من بيت الكلمات هذا من أكداس التوتر أفكر كذئبة فقدت مخالبها كندبة ابدية في وجه مجرم لايهمني كم ستسقط فكرة طيبة عني وكم سأكسب عدوا اضافيا هكذا انا أسب واصلي اضحك وأبكي اكتب نصا واغادره لأخر امص الورد من فمه وادوس على العشب النابت هكذا انا بلا رتوش اقدم شحوبي للعالم اكره ملابسي وامشي بعيدا عنك واعود كصعقة انا ... أكمل القراءة »

كلمتي

كلمتي

  هذه كلمتي صوتي المبحوح من الرغبة خيطي السري افصل به بين الليل والنهار والحلم والحقيقة افصل المعاني عن بعضها الروح في كومة والعظام لنار المخيلة ارتب الحكاية المضطربة واهدىء من روعها لاشيء يستحق الفزع حتى الموت سيكون صديقا لو تفهمنا دوافعه سندعمه ونبارك شجاعته هذه كلمتي مجرة دائخة أكوان تتصادم تحلق وتنزل على الارض كلما تعبت وانا مجرد جسر ... أكمل القراءة »

في الشتاء

في الشتاء

  بدا الامر في الشتاء وانتهى في الربيع يبدو هذا عاديا ومألوفا شأن كل الحكايا التي تتفتت في الحنين عندما استيقظ انتبه للتعثر والسقوط قبل ان اربط على قلبي وأنام مجددا أليس هذا جزءا من شيء كبير؟ هذازمن التراجع لا احد يقف في المكان الصحيح وقت الهرمونات البديلة الحكمة المتأخرة والأحلام المحطمة لا احب هذا الرثاء يبدو كنواح وينتهي بحشرجة ... أكمل القراءة »

أيها الشجن الجميل

أيها الشجن الجميل

  امام صندوق البريد او حاوية القمامة خلف جامع ما فوق كومة مشاعر جافة دائما هو هناك شيء  لايمكن لمسه يمكن الاحساس به وهو يرمي بالرسائل ويبعث الإشارات ويداعب المراة الوحيدة هو شريك ما رفيق لعتمة مخرب حكايا وصانع متاهات رسول الله بطريقته مفرق عاشق ونهم ومنتقم هو مصير ايضا حينما يتشبت يقاوم البهجات والكلام المعاد ماجن وجلاب غوايات كئيب ... أكمل القراءة »

محاولة نسيان

محاولة نسيان

  ابتعدت لأصفو لأتعافى من لوثة الشعر لأتخلص من أصابعه الخشنة من قلبه الذائب كفولاذ حارق ابتعدت لأقترب مني لأتعرف على وجهي من جديد لأكتب بهجة ما الآسى اغرق كلامي كثيرا وروحي ملت نشيجه اقتربت لأشكر النسيان لأكتب فرحا ما أكمل القراءة »

مسألة وقت

مسألة وقت

  هذا افضل من النوم او التفرج على فيلم ما الجلوس في الداخل فك الخلايا المتشابكة وغسل الأنسجة الحزينة ….. ومازلت اطقطق الكلمات الجافة واجعل النار تحرق الثلج ….. بالكاد أنا هنا لدي شعورا مستمرا بالقطيعة مع الوقت الساعة تسيل بعيدا عن مداري واعيش زمنا جسديا متاخرا أكمل القراءة »

كذب

كذب

  رغم انها ممطرة هذه الغيمة تكذب رغم انها أغرقت الشوارع هي جافة كلقطة في فيلم تافه …. عالقة بين سؤالين والزاد ينفد! الحياة بوسعها ان تكون جميلة قال الشاعر في النهاية. …. من لا يملك حلما بمخيلة حصان جامح لن يستطيع ان يعلو شبرًا واحدا عن الأرض حيث يظل السراب دليل غائب …. ويجب ان لا أكون هنا اؤمن ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى