أرشيف الكاتب: علي بوخريص

علي الحبيب بوخريص. ولد في بنغازي بتاريخ 4 فبراير 1987. يكتب في الفكر والأدب السياسي، وله بعض الكتابات في الشعر والنثر والقصة القصيرة. بدأ النشر بالصحف المحلية عام 2012، عبر صحيفة الحقيقة ببنغازي ومن ثم صحيفة برنيق، وقد نشر في الصحف العربية والدولية. له كتاب في طور الإصدار تحت عنوان: نظرية الإتزانية. وقد تم تأليفه بين عامي 2012-2018.
سمو الإنسان

سمو الإنسان

لابد من الانتصار على النفس وتسليم زمام القيادة للروح، عندها يبدأ الإنسان الحقيقي بإضافة المعنى للحياة، النفس تعبر عن المادة، والروح تعبر عن المعنى، سمو الإنسان في أن يغلب روحه على نفسه فلا تطغى المادة على المعنى لديه، قيمة الأشياء في معانيها ولا قيمة للمادة بدون المعنى بتاتا، انتصر على نفسك واسمو بروحك واعلو بهمتك، هذا حواري مع ذاتي وإيعازي ... أكمل القراءة »

فَلْتِرْ أَفْكَارَكَ حَالَ وُرُودِهَا وَقَبْلَ صُدُورِهَا

فَلْتِرْ أَفْكَارَكَ حَالَ وُرُودِهَا وَقَبْلَ صُدُورِهَا

مَا تُفَكِّرْ بِهِ يَسْبِقُك ، مَا تُفَكِّرْ بِهِ يَسْبِقُ أَقْوَالَك وَأَفْعَالَك ، فَلْتِرْ أَفْكَارَكَ حَالَ وُرُودِهَا وَقَبْلَ صُدُورِهَا ، انْبُذِ السَّيِّءَ مِنَ الْأَفْكَارِ وَادْعَمِ الْحَسَنَ مِنْهَا ، الْحَسَنُ مِنَ الْأَفْكَارِ مَا وَافَقَ الخَير وخَالَفَ الشَّر فَادْعَمْه بالاسْتِعَانَةِ بِاللهِ عَلَيْه ، وَالسَّيِّءُ مِنَ الْأَفْكَارِ مَا خَالَفَ الْخَير وَوَافَقَ الشَّرَّ فَانْبُذْهُ بِالاسْتِعَاذَةِ بِاللهِ مِنْه ، إِنَّ (قول وفعل الشر) وَ (قول وفعل ... أكمل القراءة »

علاقة الإنسانية بالمبادئ والقيم هي علاقة المتغيرات بالثوابت والأساسات

علاقة الإنسانية بالمبادئ والقيم هي علاقة المتغيرات بالثوابت والأساسات

إن علاقة الإنسانية بالمبادئ والقيم هي علاقة المتغيرات بالثوابت والأساسات، فالإنسانية من ضمن المتغيرات، والمبادئ والقيم الراسخة هي من ضمن الثوابت والأساسات. كثر الحديث والجدل عن الثوابت والمتغيرات ومن المؤسف هو نفي بعض وجهات النظر والآراء للثوابت وهنا الحديث عن : ( المبادئ والقيم النبيلة الراسخة )، فقد وصفها البعض بأنها متغيرة بناء على تغيرنا !، ووصفها البعض أيضا بأنها ... أكمل القراءة »

المراجعة والاستدراك

المراجعة والاستدراك

من ظن أنه لا يخطئ فهو أكثر المخطئين ومن ظن في نفسه أنه المصيب دائما وأن الغير دائما مخطئين فهو واهم في نفسه ظالم للغير ، انظر إلى نفسك والغير باتزان ، فالكل بعد النبي ﷺ يصيب ويخطئ يا إنسان.  نحن جميعا بعد النبي ﷺ نصيب ونخطئ ما نصيب فيه من فضل الله علينا وما نخطئ فيه من أنفسنا ووسوسة ... أكمل القراءة »

بناء الدولة والمحافظة عليها مسؤولية جميع من يعيشون فيها

بناء الدولة والمحافظة عليها مسؤولية جميع من يعيشون فيها

إن مسؤولية بناء الدولة والمحافظة عليها تقع على جميع من يعيشون فيها، وتختلف عبء المسؤولية فقط باختلاف مهنهم ومهامهم المنوطة بهم، فكلما ثقلت الأمانة زاد ثقل مسؤولية الحفاظ عليها بازدياد مهام مسؤوليتها. الطالب مسؤول في تلقيه العلم والمعلم مسؤول في إلقائه وطريقته في التعليم، المزارع والعامل مسؤول، الطبيب والمهندس وكل أصحاب المهن الخاصة والعامة على وجه العموم مسؤولون في الدولة، ... أكمل القراءة »

الأرض يا إنسان !

الأرض يا إنسان !

من الأكثر عدوانية على البيئة والطبيعة اليوم الإنسان أم الحيوان ؟! من منهما أصبح يهددها ويشكل خطرا عليها ؟! من منهما يلوثها بنفاياته النووية وهَلُمَّ جَرا من تجاربه غير النافعة ؟!، أظن أن الحيوان اليوم على توافق مع البيئة والطبيعة أكثر من الإنسان !. قال تعالى : ﴿ وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ ... أكمل القراءة »

علاقة الأرض بالإنسانية

علاقة الأرض بالإنسانية

الأرض أصل الإنسانية وموطنها، نعمة وأمانة من الله لها، وتكمن مهمة الإنسانية تجاه الأرض في عمارها لا خرابها وإلحاق الضرر بها، ليتنا نعي تماما أننا عندما نلحق الضرر بالأرض نتضرر نحن أيضا عليها، فعلاقة الأرض بالإنسانية علاقة قوية، علاقة الأصل والمنشأ، تصديقا لقول الله تعالى: (منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة أخرى) [طه: 55]، وقال تعالى: (هو أنشأكم من ... أكمل القراءة »

نظرية التغيير إلى الأفضل: الجوهر قبل المظهر

نظرية التغيير إلى الأفضل: الجوهر قبل المظهر

لطالما كان التغيير إلى الأفضل طموح الإنسانية على مر العصور سعيا منها لتنظيم وتنمية وتطوير نمط حياتها وعملها دائما للأفضل، ابتداء من تغييرها لطريقة تفكيرها بتجديدها لأفكارها ونظرياتها وابتكاراتها كل ما مرت عليها فترة من الزمن، فكل الفترات الزمنية تختلف فيها أفكار الإنسانية ونظرياتها وابتكاراتها تماما عن أفكارها ونظرياتها وابتكاراتها السابقة، كل هذا الطموح سعيا منها لتوفير وتسهيل سبل حياتها ... أكمل القراءة »

رسائل الانتزانية

رسائل الانتزانية

لن تعرف من لك ومن عليك حتى يشتد بك الحال فمن هم حولك في رخائك قليل ما هم في شدتك. *** ‏في الشكر زيادة ليس معها نقصان، وفي الصبر غيث اللطف يدنو في شدائد الإنسان، نعمة هي الصبر والشكر لله على كل حال. *** ‏رأيت أن في الشدة امتحان للصبر، وفي الرخاء امتحان للشكر، وبينهما امتحان للعمل بما علمت. *** ... أكمل القراءة »

رسائل الإتزانية

رسائل الإتزانية

المحبة أصل المعرفة. تتسع المعرفة باتساع المحبة. لكل قلب متآلف خاطر هادف. أول خطوة لتحقيق الخير هي أن ننوي الخير، ومن ثم السعي والتوكل على الله لتحقيق الخير قدر استطاعتنا والتوفيق بالله بيده الخير وهو على كل شيء قدير. المتزن عندما يخير بين خيرين يقرر أكثرهما نفعا، وعندما يخير بين شرين يقرر أقلهما ضررا، وعندما يخير في أمر يجتمع فيه ... أكمل القراءة »

إلى الأعلى