رواية “نهارات لندنية” لجمعة بوكليب تغوص في معنى المنفى والوطن

السقيفة الليبية

رواية نهارات لندنية لجمعة بوكليب
رواية نهارات لندنية لجمعة بوكليب

تصدر قريبا عن دار الخليج العربي للطباعة والنشر – بيروت – لبنان رواية (نهارات لندنية) للكاتب جمعة بوكليب والتي تدور أحداثها في العاصمة البريطانية خلال مطلع الألفية الجديدة وتحاول الغوص في معنى المنفى والوطن.

الرواية، الأولى للكاتب والقاص جمعة بوكليب، تعرض حياة عدة شخصيات ليبية وعربية وجدت نفسها تعيش في بوتقة لندن التي عرفت مجازاً بـ”عاصمة الثقافة والصحافة العربية” نظراً للعديد من الشخصيات الأدبية والصحفية والعربية التي أختارت أو أجبرت على اتخاذ لندن مقراً وموطناً لها بعد هجرهم لأوطانهم الأم لأسباب مختلفة.

ولد الكاتب جمعة بوكليب بمدينة طرابلس وترعرع فيها قبل أن تجبره تجربة عقد من السجن السياسي في عهد القذافي على الهجرة إلى بريطانيا حيث تلقى تعليمه الجامعي وعمل في عاصمتها لثلاثة عقود كمحرر صحفي ومترجم ودبلوماسي متخصص في الشؤون الاعلامية.
صدرت له في ثلاث طبعات (حكايات من البر الانكليزي) وفي طبعتين (خطوط صغيرة في دفتر الغياب) وساهم بترجمة العديد من الكتب عن الانكليزية أهمها (ترياق للثعابين).
كما يكتب مقالة دورية بصحيفة (الشرق الأوسط) و(الوسط) إلى جانب العديد من الاسهامات الاذاعية من بينها برنامج البودكاست المسموع (رسالة من لندن) ونشر مقالاته وأعماله الأدبية في معظم الصحف والمجلات العربية بلندن.

عن المشرف العام

مشرف عام الموقع: رامز رمضان النويصري// المحرر العام: كريمة الفاسي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى